الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم يزور النسخة الخامسة والأربعين من معرض ومؤتمر آراب هيلث، الذي تحول منصةً لكبرى الشركات المصنّعة وتجار الجملة والموزعين في العالم للالتقاء بالأوساط الطبية والعلمية في منطقة الشرق الأوسط.

إيلاف من دبي: زار الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس دولة الإمارات العربية المتحدة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، الإثنين معرض ومؤتمر آراب هيلث 2020 في يومه الأول، هذان المعرض والمؤتمر اللذان تنظمهما "إنفورما ماركيتس"، ويعدان معًا أضخم حدث للرعاية الصحية في منطقة الشرق الأوسط، إذ أصبح منذ أقيم أول مرة قبل 45 عامًا منصةً لكبرى الشركات المصنّعة وتجار الجملة والموزعين في العالم للالتقاء بالأوساط الطبية والعلمية في منطقة الشرق الأوسط.

أجود برامج التعليم الطبي

يشتهر مؤتمر آراب هيلث بتقديم أعلى برامج التعليم الطبي المستمر جودةً لأصحاب المهن الطبية في المنطقة. من المنتظر أن يستقطب المعرض بدورته الجديدة في عام 2020 ما يزيد على 55,000 متخصّص ومهني في مجال الرعاية الصحية من أكثر من 159 دولة، كما يشهد مشاركة أكثر 4,250 شركة عارضة من 64 دولة يجتمعون في مركز دبي التجاري العالمي بين 27 و30 يناير الجاري، للمشاركة في الدورة الخامسة والأربعين للمؤتمر والمعرض.

ومن المنتظر أيضًا أن يحضر نحو 5,000 مندوب ومتخصص من جميع أنحاء العالم 14 مؤتمرًا ومنتدى تعليمي واحد تنعقد تحت مظلة آراب هيلث، يتطرق فيها متحدثون دوليون إلى مجموعة كبيرة من التخصصات والفروع الطبية.

قال روس ويليامز، مدير معرض ومؤتمر "آراب هيلث": "يوفر آراب هيلث منصة رئيسية لقطاع الرعاية الصحية في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا لبناء علاقة قوية مع أصحاب المصلحة الدوليين بهدف اكتشاف فرص أعمال جديدة والتعرّف على أحدث ما توصلت إليه التكنولوجيا والابتكارات المتقدمة في هذا القطاع على الصعيد العالمي. كذلك مناقشة أبرز المواضيع التي تهم القطاع الصحي، والتي من شأنها أن تصب في نهاية المطاف في مصلحة المرضى".

مكانة مرموقة

قال الدكتور جاريث جوديير، الرئيس التنفيذي لشركة أبوظبي للخدمات الصحية "صحة"، الداعم الرسمي لمعرض ومؤتمر آراب هيلث 2020: "في الوقت الذي يشهد فيه قطاع الرعاية الصحية تنامياً بوتيرة لافتة، يحظى آراب هيلث بمكانة مرموقة كمنصة تلتقي من خلالها ألمع العقول الرائدة في المجال الطبي من جميع أنحاء العالم، بهدف تبادل المعرفة والتعرف على أحدث التوجّهات، يجمعهم هدف واحد متميز، وهو: تحفيز أوجه التقدم في مجال الرعاية الصحية بالمنطقة".

أضاف: "يشكل هذا الحدث فرصة متميزة للتركيز على سبل العمل وفق المعايير العالمية في هذا المجال، وتلبية متطلبات المرضى وأفراد المجتمع. وإنه لمن دواعي سرورنا هذا العام أن نستعرض أحدث إضافة لشبكة الرعاية التابعة لشركة صحة، وهي مدينة الشيخ شخبوط الطبية، التي تعد المشروع المشترك مع مؤسسة مايو كلينك، والصرح الطبي البارز الذي سيحدث تحولاً إيجابياً على صعيد توفير الرعاية الصحية في دولة الإمارات العربية المتحدة، والمنطقة بشكل عام".

حوارات ورواد وحلول تقنية

تنطلق اليوم حوارات إنوفيت التي ستتيح الفرصة لثمان شركات من الشركات الصغيرة والمتوسطة ورواد الأعمال في كل يوم من أيام المعرض ولمدة ثماني دقائق لتقديم أحدث أفكارهم في مجال الرعاية الصحية. كما ستقدم ثماني شركات أخرى خلال كل يوم من أيام المعرض أبرز ابتكاراتها في هذا المجال، على أن يتم اختيار المتميزين خلال اليوم الأخير من قبل لجنة تحكيم تضم مجموعة من الخبراء.

تقدم مجموعة من رواد الأعمال والشركات ابتكاراتها خلال اليوم الأول من حوارات إنوفيت بما فيهم إيثر بيوميديكال زيوس المتخصصة في الأطراف الصناعية الآلية متعددة الوظائف لمبتوري الأطراف العليا؛ يونيكسو المبتكرة للهياكل الخارجية المعيارية باستخدام خوارزميات التعلم الآلي ومراقبة الطبيب عبر الإنترنت وكينيستيكا التي تقدم أنظمة إعادة التأهيل المستندة إلى أجهزة الاستشعار الخاصة، وغيرها من الشركات الأخرى.

تستعرض مجموعة من الشركات الناشئة خلال الأيام الثلاثة الأخرى من المعرض حلول التكنولوجيا والابتكار التي توصلت إليها، بينها نظام سينس دي إكس الذي يكشف فيروس الإنفلونزا في المراحل المبكرة جداً من الإصابة؛ كارديوليس وهي شركة توفر حلاً متقدماً لتحليل الحالة الصحية لعضلة القلب عبر المراقبة خلال الزمن الحقيقي مع تقديم تقارير شخصية وإمكانية التنبؤ بما سيحدث للقلب في الفترة المقبلة لمدة تصل إلى شهرين؛ وتطبيق (OKDOK) الطبي الذي يتيح التشخيص والاستشارة عن بعد للحالات الصحية.

دعم اقتصاد الإمارات

كانت دورة عام 2019 من المؤتمر والمعرض قد شهدت ارتفاع حجم الأعمال والصفقات التجارية للشركات العارضة بنسبة 5.6 في المئة على أساس سنوي بقيمة تجاوزت 824 مليون دولار.

كما دعم المعرض اقتصاد الإمارات من خلال تنشيط سياحة الأعمال، في الوقت الذي استفادت فيه صناعة الرعاية الصحية في المنطقة من الحلول المتطورة التي قدمها المشاركون في معالجة بعض الأمراض الأكثر انتشاراً لاسيما السكري والسمنة والسرطان.

قام معرض ومؤتمر آراب هيلث بنسخته الجديدة بدعمٍ مستمر من بعض الجهات والهيئات الحكومية بما فيها وزارة الصحة ووقاية المجتمع في دولة الإمارات ودائرة الصحة في أبوظبي وهيئة الصحة بدبي وسلطة مدينة دبي الطبية.