قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

بنغازي: أجرى وزير الخارجية الجزائري صبري بوقادوم محادثات مع المشير خليفة حفتر في معقله بنغازي الأربعاء ضمن جهود الوساطة الجزائرية بين الطرفين المتنازعين في ليبيا.

وافاد المكتب الاعلامي للمشير حفتر ان الرجلين بحثا "آخر التطورات" في ليبيا بالإضافة إلى "دور الجزائر في دعم اعادة الاستقرار" الى هذا البلد الذي تمزقه الحرب.

واشاد المصدر بـ "الدور الإيجابي للدولة الجزائرية الذي يعمل على إيجاد حل للأزمة" في ليبيا.

وكانت الجزائر عرضت الخميس الماضي في برازافيل استضافة "منتدى للمصالحة الوطنية" بين اطراف الأزمة الليبية بحسب لجنة الاتحاد الإفريقي المكلفة "إيجاد حلول" للنزاع.

وكثفت الجزائر التي تشترك مع ليبيا بحدود يبلغ طولها الف كلم المشاورات في الأسابيع الأخيرة محاولة العمل من أجل تسوية سياسية لنزاع يهدد الاستقرار الإقليمي.

وتشهد ليبيا التي لديها أكبر احتياطي نفطي في إفريقيا حالة من الفوضى منذ سقوط نظام معمر القذافي في عام 2011 بعد تمرد وتدخل عسكري بقيادة فرنسا وبريطانيا والولايات المتحدة.

ومنذ أبريل 2019، تدور معارك على أبواب طرابلس بين قوات حكومة الوفاق الوطني وقوات المشير حفتر.

ودخل وقف هش لإطلاق النار حيز التنفيذ في 12 يناير، وتبذل جهود لمحاولة تعزيزه.