قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

الامم المتحدة: يعقد مجلس الامن الدولي اجتماعا طارئا الخميس لمناقشة التطورات الاخيرة في شمال غرب سوريا الذي شهد معارك بين الجيشين التركي والسوري، وفق ما افاد دبلوماسيون الاربعاء.

وطلبت الولايات المتحدة وفرنسا وبريطانيا عقد الاجتماع، وسيعرض خلاله موفد الامم المتحدة الى سوريا غير بيدرسون الوضع في منطقة ادلب، وفق المصدر نفسه.

واسفرت مواجهات غير مسبوقة الاثنين بين القوات التركية والسورية عن اكثر من عشرين قتيلا خلال تقدم الجيش السوري في محافظة ادلب، اخر معقل للفصائل الجهادية والمقاتلة في سوريا وحيث الوضع الانساني دقيق.

وطالب الامين العام للامم المتحدة انطونيو غوتيريش الثلاثاء بـ"وقف العمليات القتالية" بين الاتراك والسوريين، مبديا "قلقه البالغ حيال طبيعة النزاع".

وأمهل الرئيس التركي رجب طيب اردوغان الأربعاء النظام السوري حتى نهاية فبراير لسحب قواته من محيط نقاط المراقبة التي أقامتها أنقرة في شمال غرب سوريا.