قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

ماسيرو: مثل الاثنين رئيس حكومة لوسوثو توماس تاباني أمام محكمة في العاصمة ماسيرو في قضية مقتل زوجته السابقة، بعد تلقيه علاجا طبيا "طارئا" في جنوب افريقيا، وفق ما أفاد مراسل وكالة فرانس برس.

ومن المنتظر أن توجه الإثنين لتوماس تاباني (80 عاما) الذي توجه الجمعة إلى جنوب افريقيا ل"أسباب صحية"، تهمة قتل زوجته ليبوليلو تاباني (58 عاما) التي كان معها في اجراءات طلاق، يوم 14 يونيو 2017.

ورافقته زوجته الحالية مايسايا تاباني (42 عاما) التي تزوجها بعد شهرين من مقتل زوجته الأولى. ووجهت تهمة المشاركة في القتل لزوجته الحالية.

وكان يفترض أن يمثل رئيس الحكومة أمام المحكمة الجمعة، لكن سفره غير المعلن إلى جنوب افريقيا دفع السلطات لاصدار مذكرة جلب في حقه.

وقدم محاموه نهاية الأسبوع الماضي وثائق تشير إلى عدم إمكانية مثول موكلهم أمام المحكمة قبل 27 (فبراير).