قراؤنا من مستخدمي واتساب
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق واتساب
إضغط هنا للإشتراك

إيلاف: فيما يواجه علاوي أزمة عدم ثقة مختلف القوى العراقية الشيعية والسنية والكردية بمنهجية اختياره لوزرائه ما يهدد بشكل جدي امكانية حصوله على موافقة البرلمان على تشكيلته الحكومية وبرنامجه الوزاري يصل الى بغداد اليوم بارزاني في حين انطلقت مليونيات جماهيرية في العاصمة ومحافظات الوسط والجنوب رافضة لتكليف علاوي.

في الذكرى التاسعة لانطلاق الاحتجاجات الجماهيرية الواسعة في 25 فبراير عام 2011 للمرة الاولى بعد التغيير في 2003 مطالبة بالحقوق الشعبية والتي تحل اليوم فقد تصاعد الزخم الجماهيري عبر مليونيات جماهيرية في المحافظات المنتفضة حملت وسم #25_شباط موعداً لمليونية احتجاجية تأكيدا على رفض تكليف محمد علاوي بتشكيل الحكومة الجديدة لسيره على خطى الحكومات السابقة في تشكيل حكومة محاصصة حزبية وطائفية.

تحذير شخصيات طامحة إلى وزارات علاوي من سجل اسود
وقد حذرت "اللجنة المنظمة لمظاهرات تشرين" في بيان صحافي تابعته "ايلاف" اليوم "الشخصيات الطامحة إلى قبول ترشيحها للاستيزار في تشكيلة حكومة (...) توفيق علاوي الذي يحاول استغلال شعبيتهم وحب جمهور معيّن لانجازاتهم في ميادين الرياضة او الفن او غيرهما لان ذلك سيفقدهم الكثير مما كسبوه من حب الناس، كما سيمحو سمعتهم الطيبة التي عملوا على بنائها لسنوات طويلة، حيث سيلوثها بالعار رئيس الوزراء المكلف الذي رشحته أحزاب السلطة الفاسدة والميليشيات المجرمة الموالية لايران الجاثمة على صدور العراقيين منذ سبعة عشر عاما".. وقالت إن قبول بعض الشخصيات المرشحة للوزارات مع محمد علاوي ستكون نقطة سوداء في تاريخهم لن يفخر بها اولادهم.

فتاة عراقية في مليونية الاحتجاج

وشددت اللجنة على رفضها "القاطع لمرشح الميليشيات المجرمة والذي تعبّر مليونية الثورة اليوم عن ذلك عندما تصدح حناجر الجماهير بصوت عال برفض المكلف محمد توفيق ورفض وزارته، وتهدر الجموع الحاشدة بمطالبها العادلة والثابتة الداعية الى تغيير نظام المحاصصة الطائفية الفاشل الذي لم يجنِ منه الشعب الا الويلات والكوارث وتدعو الى حل برلمان الميليشيات المجرمة وتشكيل حكومة انتقالية مستقلة بالتشاور مع ساحات بغداد والمحافظات المنتفضة كي تجري انتخابات نزيهة وعادلة باشراف دولي ووفقا لقانون انتخابي منصف يمثل جميع العراقيين كما ستنادي الجموع بوقف التدخل الايراني السافر بالشأن العراقي.

من جهتها، فقد اتخذت القوات الامنية احترازات مشددة في العاصمة ومدن محافظات الوسط والجنوب تحسبا لأي تطورات غير محسوبة ترافق مليونيات الثلاثاء.

مواطنون يغلقون مطار النجف مساء امس لمنع دخول ايرانيين يحملون فيروس كورونا:

قوى سنية وكردية لا تثق بعلاوي
وفيما يصل الى بغداد اليوم رئيس اقليم كردستان نجيرفان بارزاني لعقد اجتماع مع علاوي، فقد عبرت القوى الكردية عن عدم اطمئنانها لمنهجه وآلية عمله.

اثر اجتماع للرئاسات الكردستانية الثلاث في الاقليم والأطراف السياسية والخاص بمناقشة المشاركة في حكومة علاوي، فقد اشار المجتمعون الى انهم يدعمون حكومة لها القدرة على اصلاح المشكلات الحالية في العراق وتتمكن من حماية الاستقرار في البلاد وتكون محل ايمان وثقة جميع المكونات العراقية.

واضافوا في بيان تابعته "إيلاف" عقب انتهاء الاجتماع الليلة الماضية ان "الخطوات التي قام بها السيد علاوي لحد الان ليست محل اطمئنان وثقة الكثير من المكونات العراقية لذا نطالبه بإعادة النظر في الصيغة التي يتعامل بها بشكل تكون الحكومة المستقبلية انعكاسا لمطالب جميع المكونات العراقية‎".

‎واكدوا الاصرار "على حماية الكيان الدستوري والسياسي لاقليم كردستان وتأمين جميع الحقوق الدستورية للاقليم والمناطق المتنازع عليها لان مكونات كردستان ومؤسساتها الرسمية هي صاحبة القرار الوحيد في تحديد ممثلي الاقليم في الحكومة الاتحادية على اساس الشراكة الحقيقية والتوازن والتوافق".

حرق خيام لمعتصمين قرب ساحة التحرير في وسط بغداد أمس

وبيّنوا انه "في الوقت الذي يواجه فيه العراق حاليًا تحديات داخلية وخارجية ويمر بمنعطف تاريخي مهم نطالب القيادات السياسية العراقية بالجلوس على طاولة الحوار للتوصل الى قرار واحد بموقف وطني موحد.. ومن اجل تحقيق هذه الاهداف سيستمر وفد الاطراف الكردستانية في حوار مع جميع القوى العراقية".

على صعيد الاطرف السنية، فقد دعا تحالف القوى العراقية إلى استبدال علاوي، واصفا منهجه بأنه أزموي. وقال التحالف الذي يترأسه رئيس البرلمان محمد الحلبوسي وله 60 نائبا من اصل 329 نائبا في بيان تابعته "إيلاف" ان "التحالف موقفه ثابت برفض المنهج الذي يتعامل به السيد محمد توفيق علاوي المكلف بتشكيل الحكومة فهو منهج أزموي لا يتناسب والهدف المزمع من تشكيلها في حل الأزمات بين الحكومة والشعب من جهة أو بين الحكومة والقوى السياسية من جهة أخرى".

وشدد التحالف على انه "وبناء على ذلك، فإننا نطالب القوى السياسية باستبداله بشخصية مقبولة تحوز رضا الجماهير وتسهم في حل المشكلات وليس تجذيرها".. مؤكدا انه لن يشارك في التصويت على تشكيلة علاوي الخميس المقبل.

.. والقوى الشيعية تهدد علاوي بعدم منحه الثقة
من جانبها وضع عدد من القوى السياسية الشيعية شرطاً على علاوي للتصويت لمصلحته في جلسة يوم الخميس المقبل.

وقال مصدر في تحالف الفتح بزعامة هادي العامري المقرب لايران ان جزءا كبيرا من تحالف الفتح وائتلاف النصر وتيار الحكمة وائتلاف دولة القانون أبلغوا رئيس الوزراء المكلف بأنهم لن يصوّتوا لمصلحته في جلسة الخميس إلا بمشاركة القوى السنية والكردية في الجلسة.

واشار المصدر في تصريح نقلته وكالة "باسنيوز" العراقية وتابعته "إيلاف" الى أن تلك القوى الشيعية تدرك خطورة تمرير حكومة عراقية من دون توافق وطني كبير عليها وأن تمريرها بالغالبية السياسية الشيعية وحدها سوف يعجّل من سقوط الحكومة بعد أيام من منحها الثقة".

من جانبه، اشار رئيس كتلة الفتح النيابية محمد الغبان أن المنهاج الحكومي الذي قدمه محمد علاوي لم يتضمن بشكل واضح التعهد بإجراء انتخابات مبكرة. وقال في بيان اطلعت على نصه "إيلاف" ان علاوي هو مرشح توافقت عليه غالبية الكتل السياسية بشرط أن يشكل حكومة من المستقلين ويقدم منهاجاً حكومياً يتضمن الالتزام بإجراء انتخابات مبكرة.

وشدد على رفض المحاصصة في تشكيل الحكومة الجديدة بطريقة مبطنة لإرضاء بعض الكتل من خلال منحها وزارات تحت أسماء مستقلين مقابل الحصول على دعمها".

.. وعلاوي يرد
من جهته، رد علاوي سريعا على اعتراضات القوى السياسية الممثلة للمكونات العراقية الثلاثة ناشرا مقتطفات من برنامج حكومته والذي ارسل إلى رئاسة مجلس النواب.

بيان اللجنة العليا للميثاق الوطني حول مليونيات اليوم

واوضح علاوي في تغريدة على حسابه في شبكة التواصل الاجتماعي "تويتر" وتابعته "إيلاف" ان البرنامج يشير في "المحور الاول" قيادة الانتقال نحو إنتخابات نزيهة مبكرة يختار فيها الشعب ممثليه للمرحلة المقبلة".. وتلتزم الحكومة بتوفير الدعم الكامل لإجراء انتخابات مبكرة حرة ونزيهة بأقرب موعد تحدده المفوضية العليا المستقلة للانتخابات ومجلس النواب ونؤكد على أن تزودنا المفوضية العليا المستقلة للانتخابات بموعد محدد لا يتجاوز سنةً من يومنا هذا".

وكان قد تم تكليف علاوي بتشكيل الحكومة الجديدة في الاول من الشهر الحالي اثر ترشيحه من الكتلتين البرلمانيتين الاكبر وهما سائرون بزعامة مقتدى الصدر والفتح بقيادة هادي العامري واللتان تمثلان اقرب القوى العراقية لايران.

ووفق الدستور العراقي، فإن جلسة البرلمان الخاصة بمنح الثقة للحكومة تعقد بناء على طلب خمسين نائبا أو من رئيس الجمهورية أو رئيس البرلمان أو رئيس الوزراء ويشمل ذلك رئيس الوزراء المستقيل. ويشترط الدستور لفوز الحكومة بثقة البرلمان حصولها على تصويت الغالبية المطلقة أي النصف زائدا واحدا لعدد الأعضاء الحاضرين للجلسة، وليس العدد الكلي لاعضاء البرلمان البالغ 329 نائبا شرط توافر النصاب القانوني للانعقاد.