جنيف: أعلن الخبير الذي يقود البعثة المشتركة لمنظمة الصحة العالمية الثلاثاء أن العالم "ببساطة غير مستعد" لمواجهة تفشي فيروس كورونا المستجد مرحبا بما تقوم به بكين لإحتواء الوباء.

وقال بروس آيلوورد العائد من الصين للصحافيين في مقر منظمة الصحة العالمية في جنيف "عليكم أن تكونوا مستعدين للتعامل مع الفيروس على مستوى أوسع ويجب أن يحصل ذلك بسرعة".

وأضاف "لسنا مستعدين كما يجب أن نكون إن من الناحية النفسية أو المادية".

وزارت البعثة عدة مدن وأقاليم صينية بما في ذلك ووهان بؤرة تفشي وباء كوفيد-19 لدرس تطوراته وآثاره.

وتابع الخبير الذي كان ضمن الفريق لمكافحة وباء إيبولا "أجمع الفريق في تقييمه على انهم (الصينيون) غيروا مسار الفيروس .. أنه أمر مدهش".

وأوضح "إذا اصبت بفيروس كوفيد-19 أود أن اعالج في الصين" مشيرا إلى جهود هذا البلد لتجهيز المستشفيات وبناء مستشفيات جديدة.

وذكر أن "الصين تعرف كيف تبقي المصابين بفيروس كورونا على قيد الحياة" داعيا باقي المجتمع الدولي إلى الاستعداد أكثر.

وكوفيد-19 الذي تفشى في الصين نهاية كانون الأول/ديسمبر بلغ ذروته في هذا البلد بين 23 كانون الثاني/يناير و2 شباط/فبراير وبدأ عدد الإصابات اليومية يتراجع مذاك بحسب منظمة الصحة.

وفي الصين أصيب 77 ألف شخص بالفيروس توفي 2600 منهم.

ويتفشى الفيروس يوميا في بلدان جديدة، وبات يشمل باستثناء الصين أكثر من ثلاثين دولة وتسبب بعشرات الوفيات وأكثر من 2500 اصابة.

مواضيع قد تهمك :