قراؤنا من مستخدمي واتساب
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق واتساب
إضغط هنا للإشتراك

أعلن رئيس الوزراء اللبناني حسن دياب، اليوم الأربعاء، وقف جميع الرحلات الجوية مع إيران وإيطاليا وكوريا الجنوبية والصين، على خلفية تفشي فيروس كورونا في هذه الدول، في وقت أعلنت فيه السلطات اللبنانية تسجيل 7 إصابات جديدة وثاني حالة وفاة جراء الفيروس.

ودعا دياب، خلال مؤتمر صحافي، لاتخاذ التدابير لمنع التجمعات في المطاعم والملاهي والمقاهي.

ونقلت الوكالة الوطنية للإعلام في لبنان عن رئيس الحكومة قوله: "لبنان كان من أول الدول التي اتخذت إجراءات في موضوع فيروس كورونا، وواكبنا كل الحالات وصدرت أصوات تهاجم الحكومة خصوصاً عندما أعلننا تعطيل المدارس، اتخذنا منذ البداية إجراءات صارمة في المطار وإجراءات احترازية".

وأشار دياب إلى أنه طلب وقف جميع الرحلات الجوية والبرية إلى كل من إيطاليا والصين وإيران وكوريا الجنوبية.

وتابع: "نواجه مرضاً يتفشى في معظم الدول بالعالم، والحكومة لم تتأخر عن أي إجراءات لحماية اللبنانيين"، مضيفاً: "حفاظا على الصحة العامة طلبت من الإدارات العامة والبلديات وضع جدول مناوبة بالحد الأدنى من الموظفين".

وأعلن لبنان في وقت سابق اليوم تسجيل ثاني حالة وفاة بفيروس كورونا المستجد، فيما ارتفع إجمالي عدد الإصابة المسجلة إلى 61 حالة، وفق ما أكدت وزارة الصحة اللبنانية.

وأفاد مسؤول في الوزارة وكالة الصحافة الفرنسية بأن المتوفى لبناني الجنسية (55 عاماً)، مشيراً إلى أنه لم يكن مسافراً في الخارج وإنما اختلط مع أشخاص مصابين قدموا إلى لبنان.

وأوضح المسؤول أن الحالة الصحية للمتوفى تدهورت قبل تشخيصه بالفيروس ووضعه في الحجر الصحي.

ومن بين 61 إصابة في الإجمالي، أوضحت وزارة الصحة في بيان أن الحالات تتوزع كالآتي: "37 في المائة وافدة من الخارج (مصر، المملكة المتحدة، إيران، وسويسرا) و58 في المائة نتيجة عدوى من أشخاص وافدين من الخارج، أما الحالات المتبقية فلا يزال مصدر العدوى مجهولاً".

ويتم عزل المصابين بشكل رئيسي في مستشفى رفيق الحريري الجامعي في بيروت، الذي تعمل السلطات على توسيع قدرته الاستيعابية مع ازدياد أعداد المصابين، تزامناً مع تجهيز مستشفيات حكومية في المناطق.

مواضيع قد تهمك :