قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

نصر المجالي: أكد الكرملين أن الرئيس الروسي فلاديمير بوتين يعمل على أكمل وجه، كما هو الحال دائمًا، وقال إنه لم يخالط أحد النواب المشتبه إصابته بفيروس كورونا المستجد بعد عودته من فرنسا.

وقال المتحدث الرسمي باسم الرئاسة الروسية، دميتري بيسكوف، اليوم الجمعة، في رد على سؤال عما إذا كان سيتم اتخاذ أي إجراءات احترازية بعد أن قام الرئيس بزيارة مجلس الدوما: "أنا مقتنع بأن الرئيس لم يخالط النائب الروسي المشتبه بإصابته بفيروس كورونا خلال جلسة التعديلات الدستورية في البرلمان الروسي".

وأضاف بيسكوف، قائلا: "كل ما يتم القيام به هو لحماية الرئيس من الأمراض الموسمية وغيرها". كما أشار إلى أنه لا يمتلك معلومات تفصيلية بشأن صحة الرئيس بوتين، قائلا: "لا معلومات مفصلة لدي بهذا الشأن".

حماية الرئيس

يذكر أن المتحدث باسم الكرملين، كان كشف في 5 مارس الحالي النقاب عن الإجراءات التي تتخذها السلطات الروسية بغية حماية الرئيس بوتين، من الإصابة بفيروس كورونا المستجد.

وأكد المتحدث باسم الرئاسة الروسية أن جميع الإجراءات المطلوبة تتخذ بغية حماية بوتين من الفيروس الخطير، مشيرا في الوقت نفسه إلى أن "هذه التدابير ليست استثنائية" وبإمكان جميع المواطنين الاستعانة بها من أجل حماية أنفسهم من الوباء.

وقال إن الأطباء المسؤولين "يفعلون كل ما يلزم لمنع تسلل فيروس كورونا إلى محيط الرئيس، والحديث يدور في الواقع عن إجراءات النظافة الوقائية العامة التي بإمكان جميع مواطني الاتحاد الروسي اتخاذها".

مواضيع قد تهمك :