قراؤنا من مستخدمي واتساب
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق واتساب
إضغط هنا للإشتراك

مدريد: ارتفع عدد الإصابات بفيروس كورونا المستجد في إسبانيا إلى أكثر من 4200 الجمعة، في وقت تضاعف عدد الوفيات ليصل إلى 120، بحسب وزارة الصحة، فيما ستعلن الحكومة حال التأهب على خلفية تفشي الفيروس.

وأفادت وزارة الصحة أنه اعتبارا من الساعة 12,00 ت غ، سجّلت 4209 إصابة في إسبانيا، مقارنة بـ3004 مساء الخميس عندما كان عدد الوفيات 84.

وفي كلمة مقتضبة الجمعة، أعلن رئيس الوزراء الإسباني بيدرو سانشيز حال التأهب في كل أنحاء البلاد، للحد بشكل أفضل من تفشي الفيروس.

وقال سانشيز في كلمة مقتضبة عبر التلفزيون إن مجلس الوزراء سيصدر السبت في جلسة طارئة مرسوما يعلن "حال التأهب (في اسبانيا) لخمسة عشر يوما". أضاف "للأسف لا يمكننا أن نستبعد بلوغ عدد الإصابات بحلول الأسبوع المقبل عشرة آلاف حالة".

وستتخذ الحكومة سلسلة إجراءات استثنائية بهدف "تعبئة كافة موارد الدولة من أجل حماية أفضل لجميع المواطنين" بحسب سانشيز الذي أشار إلى أن "الأسابيع المقبلة ستكون صعبة".

وشدد على أن إسبانيا "لا تزال في المرحلة الأولى من مكافحة الفيروس"، مؤكداً أن "الانتصار يعتمد على كل واحد منا...البطولة أيضاً هي أن تغسل يديك وتبقى في المنزل".

وفي شمال البلاد، سبق أن أعلن إقليم كاتالونيا عزل أربع مناطق الخميس، كما تقرر إقفال المراكز التجارية والنوادي الرياضية ومحطات التزلج.

وفي منطقة مرسيا في جنوب شرق البلاد، أعلنت السلطات على تويتر الحجر في المناطق السياحية خصوصاً المدن الساحلية المطلة على المتوسط مثل كارتاخينا. وتبقى منطقة مدريد الأكثر تضرراً من الفيروس، حيث أعلنت السلطات عن وجود أكثر من ألفي إصابة فيها و84 حالة وفاة.

ارتفع عدد الإصابات بفيروس كورونا المستجد في إسبانيا إلى أكثر من 4200 الجمعة، في وقت تضاعف عدد الوفيات ليصل إلى 120، بحسب وزارة الصحة.

وأفادت أنه اعتبارا من الساعة 12,00 ت غ، سجّلت 4209 إصابة في إسبانيا، مقارنة بـ3004 مساء الخميس عندما كان عدد الوفيات 84.

مواضيع قد تهمك :