قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

الخرطوم: أعلنت وزارة الصحة السودانية في بيان الجمعة تسجيل أول إصابة بفيروس كورونا المستجد في البلاد ووفاة صاحبها الخميس.

وقال بيان الوزارة إن "المصاب رجل في الخمسينيات من العمر يسكن في ولاية الخرطوم وقد توفي يوم أمس الخميس 12 مارس (آذار)"، مشيرا إلى أنه "كان قد زار دولة الإمارات خلال الاسبوع الأول" من الشهر.

قال وزير الصحة اكرم علي التوم في وقت لاحق للصحافيين "المريض بعد وصوله من الامارات ادخل الي المستشفى وبقي فيها لمدة اربع وعشرين ساعة فقط وترك يغادر الى منزله وهذا خطأ ارتكب. وبعدما تدهورت صحته اخذته اسرته الى مستشفى اخرى حيث توفي". اضاف "يجري الان التعامل مع الذين خالطهم المرحوم من افراد اسرته وكوادر صحية".

قررت السلطات السودانية الخميس إغلاق حدودها البرية مع مصر وتعليق الرحلات الجوية معها ومع ستّ دول أخرى ينتشر فيها فيروس كورونا المستجدّ ومنع مواطني هذه الدول من دخول أراضي السودان في مسعى لاحتواء الوباء العالمي.

قالت الحكومة في بيان إنّ مجلس الوزراء قرّر "إغلاق المعابر البرية المتاخمة لجمهورية مصر العربية" و"منع دخول وإيقاف إصدار تأشيرات دخول للأجانب من مواطني الدول الموبوءة التي ثبت فيها الانتقال المحلّي وسط المجتمع وهي كوريا الجنوبية والصين وإيطاليا وإيران وإسبانيا واليابان وجمهورية مصر العربية".

وقرّرت الحكومة أيضاً تعليق الرحلات الجوية مع هذه الدول. كما دعا البيان المواطنين في أنحاء البلاد إلى تجنّب التجمعات الكبيرة. وقررت الحكومة اقامة النشاطات الرياضية بدون جمهور ووقف عقد المؤتمرات الحكومية بما فيها العلمية.

وقال وزير الصحة "قررت الحكومة اقامة النشاطات الرياضية بجميع انواعها بدون حضور جمهور كما اقرت وقف عقد جميع المؤتمرات الحكومية بما فيها العلمية"، لافتا الى "انها تدرس اغلاق الجامعات والمدارس وسيعلن القرار بشأن ذلك في مطلع الاسبوع المقبل".

مواضيع قد تهمك :