قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

القدس: استدعى الرئيس الإسرائيلي رؤوفين ريفلين الأحد كلا من رئيس الوزراء المنتهية ولايته بنيامين نتانياهو ومنافسه الرئيسي بيني غانتس لإجراء "محادثات عاجلة" لبحث تشكيل الحكومة المقبلة بعد دعوات لتشكيل ائتلاف وحدة للتصدي لفيروس كورونا المستجد.

وتأتي هذه الخطوة بعد حصول زعيم التحالف الوسطي "أزرق أبيض" بيني غانتس على دعم 61 نائبا، وفق ما رصدت وكالة فرانس برس.

ويمثل هذا الرقم الحد الأدنى لتشكيل الحكومة في البرلمان المؤلف من 120 مقعدا.

وقد يكلف الرئيس الإسرائيلي غانتس تشكيل الحكومة أو قد يحث الزعيمين على السعي للوصول إلى حل وسط قصير الأجل لمواجهة كوفيد-19.

وارتفع عدد الإصابات بالفيروس المستجد في إسرائيل إلى 213.

ولقي التحالف الوسطي الذي يتزعمه رئيس هيئة الأركان السابق والذي حصل على 33 مقعدا في الانتخابات الأخيرة، دعم القائمة العربية المشتركة وهي القوة الثالثة في البرلمان.

كما حصل غانتس على دعم تحالف يسار الوسط.

ودعم زعيم حزب "إسرائيل بيتنا" أفيغدور ليبرمان الذي لطالما احتفظ بدور "صانع الملوك" في انتخابات نيسان/أبريل وأيلول/سبتمبر، بيني غانتس ومكنه من حصد الأغلبية اللازمة لتشكيل الحكومة.

وقال ليبرمان في بث تلفزيوني مباشر "أوصي ببيني غانتس لسبب بسيط للغاية".

وأضاف "في الحملة الانتخابية الأخيرة قلنا أن أهم شيء هو منع اجراء انتخابات رابعة، قلنا أيضا اننا نؤيد بشدة حكومة وحدة طارئة".

واستقبل ريفلين الذي تقع على عاتقه مهمة اختيار الشخص الذي ستوكل إليه مهمة تشكيل الحكومة، في وقت سابق الأحد ممثلي الأحزاب المنتخبة في البرلمان (الكنيست) بعد انتخابات الثاني من آذار/مارس لمعرفة توصياتهم بالنسبة الى الشخص الذي سيشكل الحكومة المقبلة.