قراؤنا من مستخدمي واتساب
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق واتساب
إضغط هنا للإشتراك

ليس أهم ولا أنفع من غسل اليدين جيدًا بالماء والصابون مرارًا وتكرارًا في مسيرة كفاح جائحة كورونا المستشرية في العالم. ولهذا، يقدم الأستراليون رسالة توعية على طريقتهم.

إيلاف من دبي: منذ إعلان كورونا جائحة تتخطى الحدود، وتنتقل بين البلدان بلا رادع جغرافي، شدد مسؤولو منظمة الصحة العالمية في كل تصاريحهم على أهمية غسل اليدين باستمرار بشكل صحيح لمنع انتشار فيروس كورونا، مؤكدين أن غسل اليدين بالماء والصابون جيدًا يقتل الجراثيم ويزيل الأوساخ التي تتغذى عليها الفيروسات.

تؤكد مراكز السيطرة على الأمراض والوقاية منها ضرورة غسل اليدين قبل إعداد أو تناول الطعام وأثناءهما وبعدهما، وبعد استخدام المرحاض أو مساعدة الأطفال على التبول، وخصوصًا بعد العطاس أو السعال ولمس القمامة، وبعد السلام على أي كان

ولأن الأيدي النظيفة تمنع الجراثيم من الانتشار من شخص إلى آخر، وتحمي مجتمع بأكمله، وللتوعية بأهمية هذه االمسألة في الكفاح العالمي اليوم ضد جائحة كورونا التي تعم الدنيا، بادر استراليون إلى إيصال هذه الرسالة بطريقتهم الخاصة، من خلال الطيران في سماء سيدني بطائرة صغيرة، وكتابة عبارة "أغسل اليدين" باللإنكليزية (WASH HAND) باستعمال الدخان الأبيض المنبعث من الطائرة.

هكذا، يرى الجميع الرسالة، وتساهم هذه الطريقة في تعزيز التوعية التي تعد خط الدفاع الأول والأهم عن البشرية بوجه الوباء المستشري.

https://www.instagram.com/p/B9zEms_nSIZ/?igshid=9k3980w0u0d2

مواضيع قد تهمك :