كشفت وزيرة الصحة المصرية هالة زايد عن عزل أكثر من 300 أسرة في قرية بمحافظة الدقهلية في دلتا النيل، وحجرهم صحيا لفحصهم من فيروس كورونا المستجد بعد مخالطتهم لحالات ايجابية.

وقالت زايد ليل الاثنين في مداخلة هاتفية مع الاعلامي المصري البارز عمرو أديب على إحدى القنوات الفضائية "في الدقهلية تم محاصرة أكثر من 300 أسرة وحجرهم صحيا"، لاختبارهم.

وكانت الدقهلية سجلت حالتي وفاة جراء كوفيد-19، آخرهما أعلن عنها الاثنين لمصري يبلغ من العمر 50 عاما وكان مخالطا للحالة الأولى.

وبحسب الاحصاءات الرسمية، سجّلت مصر حتى الآن 166اصابة بفيروس كورونا المستجد بينها 4 وفيات و26 حالة تم إعلان تعافيها.

وكان بيان وزارة الصحة الاثنين أكد على أنه تم "اتخاذ إجراءات وقائية مشددة بمحافظات الدقهلية (دلتا)، ودمياط (ساحلية)، والمنيا (جنوب) وذلك نظرا لرصد عدد كبير من المخالطين للحالات الإيجابية بتلك المحافظات".

وتوقعت زايد في مداخلتها الهاتفية، ارتفاع عدد الاصابات الناتجة عن فيروس كورونا المستجد، لكن أكدت على أنه "يمكن السيطرة في ظل القرارات الحكيمة التي اتخذتها الدولة".

والاثنين، أعلن رئيس الوزراء المصري مصطفى مدبولي في مؤتمر صحافي بثّه التلفزيون الرسمي تعليق حركة الطيران في المطارات المصرية كإجراء وقائي على خلفية جائحة فيروس كورونا المستجد.

وقال مدبولي "سيتم تعليق حركة الطيران اعتبارا من يوم الخميس 19 آذار/مارس وحتى 31 آذار/مارس بهدف تقليل عملية الاختلاط سواء من حركة السياحة أو القادمين أو حتى الخارجين من مصر في هذه المرحلة".

كما خفّض مجلس الوزراء "عدد العاملين في أجهزة الدولة والمصالح الحكومية للحد من الاحتكاك بين المواطنين، ويُستثنى منه تقديم الخدمات الاساسية للدولة".

والسبت قررت الحكومة المصرية تعليق الدراسة في الجامعات والمدارس لمدة أسبوعين في إطار خطة التعامل مع الفيروس.

وأعلنت منظمة الصحة العالمية كوفيد-19 "جائحة" وحتى الآن قد أودى باكثر من 7000 شخص في العالم.

مواضيع قد تهمك :