غرد رجال الشرطة في مدينة سولت لايك الأميركية سائلين المجرمين إيقاف نشاطهم الإجرامي حتى إشعار آخر، بسبب تفشي كورونا. فهل يلبون؟

حاول رجال الشرطة في مدينة سولت ليك سيتي الأميركية استغلال تفشي فيروس كورونا المستجد في الولايات المتحدة للحد من نشاط المجرمين، فلجأوا إلى السخرية؛ فقد حثوا المجرمين وقف ممارساتهم الإجرامية في عاصمة ولاية يوتا، من خلال تغريدة على الحساب الرسمي لقسم الشرطة على تويتر: "نظرًا إلى تفشي الحالات المؤكدة من كوفيد-19 في المجتمع، يطلب قسم شرطة سولت ليك سيتي إيقاف جميع الأنشطة الإجرامية وكافة أشكال السلوك العدواني حتى إشعار آخر".

أضافت التغريدة: "نقدر تعاونكم المتوقع في وقف الجريمة ونشكر المجرمين سلفًا".

حظيت تغريدة قسم شرطة سولت لايك على تويتر، ويبلغ عدد متابعيه 38 ألفًا، بإعجاب كبير وصل إلى 16 ألفًا، بينما تمت إعادة تغريدها نحو 6 آلاف مرة.

مواضيع قد تهمك :