قراؤنا من مستخدمي واتساب
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق واتساب
إضغط هنا للإشتراك

سيجري تنسيق بين دول الاتحاد الأوروبي لإعادة الرعايا الأوروبيين من خلال تقاسم طائراتها كما أعلن الإثنين وزير خارجية ألمانيا التي أعادت 120 ألف الماني.

وقال هايكو ماس خلال مؤتمر عبر دائرة الفيديو مع نظرائه الأوروبيين "نفتح رحلاتنا حيث ما زال لدينا مقاعد لرعايا دول أخرى أعضاء في الاتحاد الأوروبي (...) كما تحذو دول أخرى حذونا لكي ننظم أنفسنا بصورة أفضل ونتمكن من مساعدة بعضنا البعض".

وأوضح "في الأيام الماضية تمكنا من إعادة 120 ألف مسافر ألماني إلى ألمانيا إما بواسطة وكالات السفر واما جزئيا بوسائل أمنتها الحكومة الفدرالية".

وتقدر الحكومة الألمانية ب200 ألف عدد رعاياها في الخارج الراغبين بسبب تفشي فيروس كورونا المستجد في العودة إلى البلاد.

وأعلن ماس أن ألمانيا تركز على إعادة رعاياها المقيمين في دول أبعد "حيث اللوجستية أكثر تعقيدا لأن على السكان المحليين التوجه أولا إلى المطارات".

كما تحدث عن تشيلي والمكسيك ونيوزيلندا وغامبيا.

والخميس أعلنت رئيسة المفوضية الأوروبية أورسولا فون دير لايين أن الاتحاد الأوروبي يساعد على عودة 100 ألف أوروبي عالقين في الخارج.

وأضافت "نحن هنا لمساعدتهم على العودة إلى بلدانهم نسعى لذلك مع الحكومات الوطنية. ويقدم الدبلوماسيون الأوروبيون في العالم مساعدتهم".

وتساهم المفوضية في تمويل هذه الرحلات عبر الآلية الأوروبية للدفاع المدني.


مواضيع قد تهمك :