أعلنت إيران الجمعة تسجيل 144 وفاة جديدة بفيروس كورونا المستجد، ما يرفع الحصيلة إلى 2378 وفاة في هذا البلد الذي يعد من بين الأكثر تضرراً في العالم من الوباء.

وقال المتحدث باسم وزارة الصحة كيانوش جهانبور في مؤتمر صحافي بث عبر التلفزيون "خلال الساعات الـ24 الاخيرة، سجلنا 2926 إصابة في كافة أنحاء البلاد" ما يرفع إجمالي الإصابات في إيران إلى 32332.

وأضاف أن بين الإصابات، هناك 2900 حالة حرجة، و11133 شخصاً شفيوا وعادوا الى منازلهم.

وأشار إلى أن ارتفاع عدد الإصابات مرده الى أن هناك عدداً متزايدا من الإيرانيين الذين يتنبهون الى أعراض المرض ويعملون على إجراء فحص كورونا الطبي.

ومنعت السلطات الإيرانية الخميس التنقل بين المدن، فيما يوجد ملايين الإيرانيين خارج مدنهم بسبب العطلة المدرسية لمناسبة عيد النوروز.

وبث التلفزيون الرسمي الإيراني الجمعة صور حواجز للشرطة عند مداخل طهران تمنع السكان من الخروج من المدينة، والقادمين من خارجها من الدخول. ويفرض على المخالفين دفع غرامات مالية.

وأقفلت الجمهورية الإسلامية المدارس والجامعات ومراكز الحج الرئيسية، وعلقت صلوات الجمعة العامة وأغلقت البرلمان.

مواضيع قد تهمك :