نصر المجالي: مع اعلان رئيس الوزراء البريطاني بوريس جونسون بعد النتيجة الإيجابية في اختبار فيروس كورونا، باستمراره في أداء واجباته كرئيس للوزراء من العزلة الذاتية، بما في ذلك الإحاطة الصحفية اليومية، قالت مصادر إن مايكل غوف وزير شؤون مجلس الوزراء سيتولى مهمة الإحاطة الصحفية.

ووفقًا لـ10 داونينغ ستريت فإن جونسون لن يشارك في المؤتمر الصحفي ليوم الجمعة، حيث هذا المؤتمر يتم عقده عادة منذ نحو ثلاثة أسابيع لإطلاع المواطنين على إجراءات الحكومة في مواجهة فيروس كورونا.

وقالت متحدثة باسم مكتب رئيس الحكومة إن إحاطة اليوم الجمعة ستتم بين الساعة 4.30 مساءً و5 مساءً. وعادة، تتم الإحاطات الصحفية بين الساعة 4 مساءً و6 مساءً.

وقالت المصادر إنه سينضم للوزير غوف "مستشار دوقية لانكستر" في المؤتمر الصحفي كبير المستشارين العلميين باتريك فالانس ورئيس هيئة الخدمات الصحية الوطنية NHS سيمون ستيفنز.

يذكر أن 10 داونينغ ستريت كان قال إن وزير الخارجية دومينيك راب سيتولى مهام رئيس الوزراء بسبب منصبه كوزير أول للخارجية.

وهنا يشار إلى أنه ليس لدى المملكة المتحدة نائبا لرئيس الوزراء ولكن تم استخدام السكرتير الأول للخارجية من قبل عدد من الحكومات لإظهار من هو الثاني في القيادة.

ويقال أن داونينغ ستريت قد وضع سلفاً خططًا لضمان استمرار الحكومة في جميع الظروف ولكن لم يتم الكشف عن التفاصيل علنًا.

ويعتقد أن وضع الوزير راب بصفته الشخص الذي ينتظر المهمة بالوكالة أثار جدلا غاضبا داخل الحكومة مع الوزراء الآخرين الذين يصرون على مايكل غوف وهو مرشح سابق لزعامة حزب المحافظين، وزير مكتب مجلس الوزراء، يجب أن يكون الشخص الذي يتولى المسؤولية.

مواضيع قد تهمك :