قراؤنا من مستخدمي واتساب
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق واتساب
إضغط هنا للإشتراك

أسامة مهدي: بدأت في العراق الاثنين عمليات دفن ضحايا فيروس كورونا بعد ايام من الجدل الرسمي والديني والصحي وذلك في مقبرة وادي السلام في مدينة النجف الجنوبية اكبر مقابر العالم بينما ارتفع عدد عراقيي الخارج المصابين بالفيروس إلى 58 حالة.

وأعلن آمر اللواء الثاني في الحشد الشعبي طاهر الخاقاني الاثنين عن البدء بدفن جثامين المتوفين بمرض كورونا الوبائي في مقبرة وادي السلام الجديدة في مدينة النجف حيث مرقد الخليفة الرابع الامام علي بن ابي طالب (160 كم جنوب بغداد).

وقال الخاقاني في مؤتمر صحافي تابعته "إيلاف" انه بعد أن تم تخصيص مقبرة لدفن المتوفين بمرض كورونا الوبائي في منطقة صحراوية بعيدة عن مركز النجف الاشرف تم توجيه الكوادر التخصصية في اللواء الثاني للحشد بإنشاء مغتسل ومصلى والمباشرة بحدل الأرض وحفر القبور وفق الضوابط الشرعية والطبية".

وأشار إلى أنه "تم فعلياً دفن 13 جثة حتى اليوم من قبل فريق متطوع من عناصر اللواء.. موضحا ان ذلك تم بالتنسيق مع عدد من طلبة الحوزة العلمية في النجف لتولي أداء صلاة الجنازة على المتوفين".

مقبرة ضحايا كورونا في مدينة النجف العراقية

يشار إلى أن مقبرة وادي السلام هي أحد مقابر المسلمين والتي تقع في مدينة النجف العراقية الجنوبية وتعد أكبر مقابر العالم حيث تحتوي حسب التقديرات على حوالي سبعة ملايين قبر وأدرجت ضمن قائمة التراث العالمي.

وادى فيروس كرونا حتى الآن إلى وفاة 46 عراقيا وإصابة 630 آخرين فيما وصلت حالات الشفاء التام إلى 152 بحسب وزارة الصحة العراقية لكن هذه الأرقام قد تكون أقل من الإصابات الفعلية الموجودة حيث أن حوالي ألفي شخص فقط من أصل 40 مليون نسمة خضعوا للفحص في أنحاء العراق.

وكان المرجع الشيعي الاعلى في العراق آية الله السيد علي السيستاني قد اكد علي ضرورة مراعاة الشريعة الإسلامية في دفن الميت بفيروس كورونا مع الحرص على عدم انتقال العدوى للأصحاء.

وجاء في اجابات له على عدد من الأسلئة حول كيفية دفن المتوفي بفيروس كورونا وغسيله وتكفينه وهل يجوز دفنه في المقابر العامة انه يمكن تيميمه الاحياء مع استخدام القفازات في حال الخوف من تغسيله وانتقال العدوى إلى الآخرين وفي حال منعت السلطات ذلك فيجوز دفنه بلا غسيل أو تيميم.

وأكد على ضرورة تكفين ضحية الكورونا بالأثواب الثلاثة ولو من فوق الكيس الموضوع فيه أو بما يستر كامل بدنه.. لكنه نها عن حرق جثة الميت أو تحنيطه.

ونوه إلى إمكانية وضعه في تابوت خشبي على أن يراعى التقليد في وضع جثته كما في الحالات الطبيعية للوفاة .. وطالب السلطات المختصة بتسهيل دفن الميت في المقابر العامة للمسلمين.

مقبرة وادي السلام في النجف

وتخشى مصادر طبية عراقية من فقدان السيطرة في العراق خصوصاً وأنه مجاور لإيران التي يضربها الفيروس بشدة وأودى حتى الآن بحياة أكثر من 2500 شخص حيث يواجه العراق الفيروس اليوم بعدد قليل من الأطباء والمستشفيات التي أنهكتها الحروب المتتالية.

ارتفاع الاصابات بالفيروس بين عراقيي الخارج

ومن جانبها أعلنت وزارة الخارجية العراقية الاثنين عن تسجيل ثلاث حالات إصابة جديدة بفيروس كورونا المستجد لأبناء الجالية العراقية حيث ارتفع عدد المصابين منهم في عموم العالم إلى 58 حالة.

وقال المتحدث باسم الوزارة احمد الصحاف في بيان صحافي تابعته "إيلاف" إنه "تم تسجيل ثلاث حالات إصابة بفيروس كورونا المستجد لأبناء الجالية العراقية اثنين منها في كندا وواحدة في الامارات.

وأشار إلى أن "العدد الكلي للمصابين العراقيين في عموم العالم بلغ 58 حالة موزعة كالآتي: بلجيكا 11 والاردن 12 وايطاليا 6 ووالولايات المتحدة 5 وبريطانيا 5 وكندا 8 والنمسا 5 ولبنان 2 وهولندا 2 وايران 1 والامارات 1 اضافة إلى حالتي وفاة في بريطانيا وواحدة في النرويج.

وأوضح أن سفارات العراق في هذه البلدان تبذل أقصى جهودها في متابعة أحوال المصابين وتهيئة الرعاية الطبية لهم.

مواضيع قد تهمك :