قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

فتحت السلطات في الهند تحقيقا بعد بث مقاطع فيديو تظهر رش عمال مهاجرين بمحلول كيماوي معقم.

واتضح أن الأشخاص هم مهاجرون عادوا إلى مدينة باريلي في إقليم أوتار براديش.

يذكر أن الملايين عادوا إلى مسقط رأسهم بعد أن اتخذت الهند إجراءات عزل لمدة ثلاثة أسابيع لمكافحة انتشار فيروس كورونا.

وفرضت الإجراءات لوقف انتشار الفيروس، لكن يخشى أن ينشر العائدون الفيروس في قراهم ومدنهم.

ويظهر الفيديو الذي شوهد حوالي 400 ألف مرة على الانترنت "مجموعة من الأشخاص يجلسون القرفصاء على الأرض بينما يقوم عاملون صحيون يرتدون ملابس واقية برشهم بمحلول كيماوي".

كورونا
BBC

ويظهر في بقية أجزاء الفيديو الذي شاهده مراسل بي بي سي كاملا مسؤولون يصرخون في ميكروفون طالبين من الناس إغلاق عيونهم وأفواههم . وفي جزء آخر من الفيديو يمكن سماع شخص آخر يصرخ "أغلقوا عيون الأطفال وعيونكم".

وقالت سلطات منطقة باريلي إنها حققت في الفيديو وإن "قضية الأشخاص المتضررين تحت إشراف مكتب رئيس الوزراء".

وورد في البيان أن التعليمات صدرت بتعقيم الحافلات لكن الموظفين، وفي غمرة حماسهم، قاموا بتعقيم الأشخاص أيضا.

وبدأت أخبار ترد عن ملاحقة الشرطة والمسؤولين المحليين للعمال المهاجرين الذين غادروا العاصمة.

وأثار الفيديو حالة استنكار على موقع التواصل الاجتماعي "تويتر" وتساءل المغردون إن كانت السلطات تعقم المسافرين الذين يصلون إلى الهند، وأشاروا إلى أن هذا ليس متبعا في المطارات أو محطات القطارات.

وهذا ليس أول فيديو يظهر سوء معاملة العمال المهاجرين منذ بدء إجراءات العزل التي أعلنت في 24 مارس/آذار.

ومعظم من تطبق عليهم الإجراءات هم عمال يومية عاطلون عن العمل في الوقت الحالي ، وهم يبذلون جهدهم للوصول إلى قراهم في غياب مصدر دخل، واستقل بعضهم حافلات حكومية بينما بدأ بعضهم الرحلة مشيا على الأقدام.

مواضيع قد تهمك :