واشنطن: تخطّت الولايات المتحدة الأربعاء عتبة مئتي ألف إصابة بفيروس كورونا المستجد بحسب تعداد لجامعة جونز هوبكنز المعتمدة مرجعا في رصد هذه الإصابات على الأراضي الأميركية.

وبلغت حصيلة وفيات الفيروس 4,361 حالة في الولايات المتحدة التي تتصدّر قائمة الدول الأكثر إصابة بالفيروس مع 203,608 إصابات مسجّلة.

وولاية نيويورك هي بؤرة الوباء في الولايات المتحدة مع تسجيلها 1900 وفاة على الاقل، وفق حاكمها اندرو كيومو.

وفي محاولة للحد من التفشي المتنامي للوباء، طلب من اكثر من ثمانية اميركيين من اصل عشرة ملازمة منازلهم.

ويعتبر البيت الابيض ان الوباء سيؤدي الى وفاة ما بين مئة الف ومئتي الف شخص في حال التزم الاميركيون الاجراءات الحالية، مقابل ما بين 1,5 و2,2 مليون لو لم تتخذ هذه التدابير.

مواضيع قد تهمك :