قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

مدريد: تخطى عدد المصابين بفيروس كورونا المستجد في إسبانيا الخميس العشرة آلاف بعد وفاة 950 مصابا خلال 24 ساعة، في رقم قياسي جديد في البلاد أعلنته السلطات.

توفي في المجموع عشرة آلاف وثلاثة أشخاص بمرض كوفيد-19 في إسبانيا، ثاني دولة متضررة بالوباء في العالم. أما عدد الإصابات، فقد تخطى 110 آلاف، لكن انتشار المرض يتباطأ.

3 مراحل للقضاء عليه
تخطت حالات الإصابة المؤكدة بفيروس كورونا حاجز 100 ألف حالة، وسجلت الوفيات أعلى رقم في يوم واحد من جراء المرض.

وقال مسؤول الطوارئ الصحية، فرناندو سيمون، الذي أصيب هو نفسه بفيروس كورونا في هذا الأسبوع: "القضية المحورية لم تعد تتعلق بما إذا كنا قد وصلنا إلى ذروة المرض أم لا.. يبدو أننا عند الذروة فعلا".

وأعلن وزير الصحة الإسباني سالفادور إيلا أن نسبة الزيادة في معدلات الإصابة تتباطأ وبعد انتهاء فترة الذروة "ستكون المرحلة الثانية دفع المؤشر إلى اتجاه الانخفاض، ثم تكون الثالثة القضاء على الفيروس".

تخضع معظم أراضي إسبانيا لعزل عام منذ 14 مارس، حيث لزم كل العاملين منازلهم، ماعدا العمالة الضرورية بعد تشديد حالة الطوارئ. لكن الفيروس واصل التفشي.

وقالت وزارة الدفاع إن طائرتين، إحداهما من الصين والأخرى من تركيا، محملتين بإمدادات تشمل الكمامات وأدوات الوقاية ومضادات البكتيريا، هبطتا، الأربعاء، في مطار عسكري قرب مدريد.

وقالت الحكومة إنها أرسلت 5 ملايين قطعة من وسائل الحماية للعاملين في القطاع الصحي في الأقاليم والمناطق خلال الساعات الثماني والأربعين الماضية.

مواضيع قد تهمك :