قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

إيلاف: افتتح ولي العهد البريطاني الأمير تشارلز أمير ويلز، الذي تعافى من فيروس (كورونا)، اليوم الجمعة، رسميًا مستشفى NHS Nightingale الجديد لمرضى الفيروسات التاجية للعناية المركزة الذي ساهمت في بنائه القوات المسلحة البريطانية إلى جانب عدد من المقاولين وهيئة الخدمات الصحية الوطنية NHS.

وفي كلمته التي نقلت عبر الفيديو من مقر إقامته في بيركال في قلعة بالمورال في إسكوتلندا على بعد 530 ميلًا من مكان الافتتاح، قال الأمير تشارلز: إنها "رسالة أمل لمن هم في أمسّ الحاجة إليها".

تحدث ولي العهد البريطاني (71 عامًا)، عن "تأثره بشدة" لأنه طُلب منه إطلاق المنشأة الموقتة التي تتسع لـ 4000 سرير في مركز إكسل للمؤتمرات في شرق لندن عبر رابط فيديو من منزله الإسكوتلندي في بيركال.

يأتي افتتاح المستشفى الأضخم بعد أربعة أيام من اكتمال وريث العرش عزلته الذاتية بعد تشخيصه بالفيروس، على الرغم من أنه عانى من أعراض "خفيفة '' فقط.

وزيران مصابان
حضر الافتتاح في الموقع الذي تبلغ مساحته 100 فدان، وزير الصحة مات هانكوك ووزيرة الشؤون الصحية نادين دوريس، وهما كانا أصيبا بالفيروس، لكنهما تعافيا بعد فترة من العزل الذاتي.

وزير الصحة المتعافي من كورونا حضر الافتتاح

لكن لوحظ أن السيد هانكوك كان يعاني من نزلة برد خلال الافتتاح، حيث كان يمسح أنفه باستمرار، وكان قال في وقت سابق من اليوم إنه من غير الواضح ما إذا كان الآن محصنًا ضد الفيروس التاجي.

وخاطب الأمير تشارلز المشاركين في الاحتفال عند بوابة المستشفى الجديد بالقول: "لقد تأثرت بشدة لأنني طُلب مني فتح مستشفى ناتينغيل كجزء من حشد الدولة لمواجهة أزمة الفيروس التاجي".

أضاف: "إنه بلا شك عمل مذهل وغير قابل للتصديق تقريبًا بكل معنى الكلمة، من سرعة البناء في تسعة أيام فقط إلى حجمه ومهارات أولئك الذين ابتكروه".

المستحيل الممكن
وأشار إلى أن اكتمال البناء بهذه السرعة مثال على أنه إذا احتاج المرء يستطيع جعل المستحيل ممكنًا، وكيف يمكننا تحقيق ما لا يمكن تصوره من خلال إرادة الإنسان ببراعة.

وقال ولي العهد البريطاني: "إن إنشاء هذا المستشفى هو قبل كل شيء نتيجة تعاون وشراكة غير عاديين بين مديري NHS والجيش وجميع المشاركين في إنشاء مركز على نطاق لم يسبق له مثيل في المملكة المتحدة لتحويل واحد من أكبر مراكز المؤتمرات الوطنية في مستشفى ميداني يبدأ من 500 سرير وإمكانات 4000 سرير أخرى، أمر لا يصدق بصراحة".

أضاف: "الآن كنت من المحظوظين الذين لديهم Covid-19 بشكل معتدل نسبيًا، وإذا جاز لي القول، أنا سعيد جدًا برؤية وزير الصحة قد تعافى أيضًا، ولكن بالنسبة إلى البعض ستكون رحلة أصعب كثيرًا" .

تابع الأمير تشارلز: "لذلك أشعر بالارتياح لدرجة أنه يمكن للجميع الآن الاطمئنان إلى أنهم سيحصلون على كل الرعاية التقنية اللازمة التي قد يحتاجونها وكل فرصة للعودة إلى حياتهم الطبيعية".

وقال إن المستشفى الجديد "يقدم إلينا رسالة أمل عملية مكثفة لأولئك الذين هم في أمسّ الحاجة إليها في هذا الوقت من المعاناة الوطنية". وأضاف: "دعونا نصلي أيضًا، سيداتي وسادتي، أن ذلك سيكون مطلوبًا لفترة قصيرة ولأقل عدد ممكن من الناس".

السيدة ذات المصباح
تابع قائلًا: "لا أحتاج أن أقول إن اسم هذا المستشفى لم يكن من الممكن اختياره بشكل أكثر ملاءمة. فلورنس نايتنغيل، السيدة ذات المصباح، جلبت الأمل والشفاء للآلاف في أحلك ساعاتهم. في هذا الوقت المظلم، سيكون هذا المكان ضوءًا ساطعًا".

إزاحة الستار عن اللوحة التذكارية لافتتاح المستشفى

وقال "إن المستشفى رمز للعناية تحديدًا، والخدمة المتفانية التي تجري في أماكن لا تعد ولا تحصى، مع عدد لا يحصى من الأفراد، في جميع أنحاء المملكة المتحدة".

تقول اللوحة التي رفع الستار عنها خلال الاحتفال إن أمير ويلز افتتح المستشفى في 3 أبريل "هذه اللوحة بمثابة تكريم للمهندسين وأفراد القوات المسلحة وموظفي NHS والمقاولين والمتطوعين العامين الذين ساعدوا في بناء هذا المستشفى في مارس 2020".

من جهته، أشاد وزير الصحة مات هانكوك في كلمة من أمام المستشفى بجميع المشاركين في إنشاء هذا الصرح الطبي، كما أشاد بهيئة الخدمات الصحية الوطنية وطريقة تعامل موظفيها مع أزمة الفيروس.

مشروع استثنائي
وقال هانكوك إن "المشروع الاستثنائي"، الذي تم الانتهاء من بنائه في تسعة أيام فقط، كان "شهادة على العمل المنجز وتألق العديد من الأشخاص المعنيين".

أضاف وزير الصحة البريطاني: "في هذه الأوقات العصيبة مع هذا القاتل الخفي الذي يلاحق العالم بأسره، فإن حقيقة أن لدينا في هذا البلد NHS أكثر قيمة من ذي قبل".

حضر حفل الافتتاح في مركز المعارض والمؤتمرات الدولية ExCel، الرئيس التنفيذي لمستشفى NHS Nightingale البروفيسور تشارلز نايت وممثلون عن وزارة الدفاع والمقاولون والمتطوعون.

يشار ختامًا إلى أن رئيس الوزراء بوريس جونسون الذي يواصل عزلته الذاتية لإصابته بالفيروس، غرّد على تويتر بالقول: "شكرًا لكل من شارك في بناء مستشفى NHS Nightingale الجديد على مدار الأسبوعين الماضيين. هذا الجهد الهائل يعني أنه سيكون لدينا 4000 سرير إضافي لرعاية مرضى فيروس التاجي".

مواضيع قد تهمك :