قراؤنا من مستخدمي واتساب
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق واتساب
إضغط هنا للإشتراك

أعربت الدول الأعضاء في معرض إكسبو 2020 دبي عن دعمها دولة الإمارات في قرارها تأجيل افتتاح المعرض عامًا كاملًا، ريثما ينتهي العالم من التصدي لجائحة كورونا.

إيلاف من دبي: انطلاقًا من روح التضامن والوحدة للبلدان المتأثرة بشكل كبير بجائحة كورونا المستجد، هذه الروح التي بادرت بها دولة الإمارات العربية المتحدة الجميع، تلقت الإمارات دعمًا واسع النطاق لمقترح تأجيل افتتاح إكسبو 2020 دبي عامًا واحدًا، خلال اجتماع لجنة التسيير؛ إذ عبّرت الدول الأعضاء في المعرض عن حاجتها إلى هذا التأجيل، كي تتغلب على تحدي كورونا.

وقد أظهرت لجنة التسيير التزامًا كاملًا بتنظيم إكسبو دولي يجسّد بصدق الغرض الذي تأسس إكسبو الدولي من أجله، والمتمثل في أن يكون محفلًا دوليًا شاملًا لمعالجة التحديات المشتركة، والسعي إلى إيجاد حلول لتلك التحديات من خلال الابتكار والتعاون الدولي.

سيعمل المكتب الدولي للمعارض مع الدول الأعضاء ومنظمي "إكسبو 2020 دبي" لتحديد المواعيد الجديدة، وللجمعية العامة للمكتب الدولي للمعارض وحدها حق اتخاذ القرار النهائي بشأن التأجيل.

جاء هذا بعد مناقشات استمرت أسابيع داخليًا، بالتشاور مع الجهات الرئيسة المعنية في دولة الإمارات العربية المتحدة والعالم، لبحث أثر كورونا في خطط وتجهيزات "إكسبو 2020 دبي".

التزامنا قوي
أكد نائب رئيس إدارة الاتصال في إكسبو 2020 دبي، محمد الأنصاري، مواصلة الاستعدادات والجهود لاستضافة إكسبو دولي إستثنائي "من خلال عرض أفضل نماذج التعاون والإبداع من مختلف أنحاء العالم. وأشار إلى أن هذه الأوقات التي تمر بها دول العالم غير مسبوقة، لكن إكسبو 2020 دبي يتطلع إلى الترحيب بملايين الزوار في الوقت المناسب.

أضاف الأنصاري: "ما زال إكسبو 2020 والمشاركون ملتزمون التزامًا قويًا بتنظيم إكسبو دولي يحقق التطلعات في وقته ويضع في الحسبان أولوياتنا المشتركة والملحّة. تحتاج الإنسانية الآن الاتحاد أكثر من أي وقت مضى، لكي نتذكر ما يجمعنا. ويظل هذا هو الطموح المشترك لجميع المشاركين في هذه النسخة من إكسبو الدولي".

وأكدت مصر التزامها التام في أي إجراء اتخذ أو سيتم الاتفاق عليه لضمان سلامة الزوار. وقال المفوض العام لجمهورية مصر العربية في "إكسبو 2020 دبي" أحمد مغاوري دياب إن بلاده تلتزم "بإنجاح هذا الحدث بقدر التزامها بكل الإجراءات المتخذة أو تلك التي سيُتّفق عليها لضمان سلامة جميع الزوار الدوليين والمحليين".

ليكن حدثًا لا يُنسى
رحب إريك لانكيه، المفوض العام لفرنسا في إكسبو 2020 دبي، بنهج منظمي إكسبو 2020 دبي وتوصيات لجنة التسيير. وقال: "نُشيد بمنظمي إكسبو 2020 دبي ودولة الإمارات العربية المتحدة لانفتاحهم، ومشاركتهم الفعّالة، ودعمهم المشاركين في هذه الظروف الاستثنائية التي نواجهها جميعًا. جمْع الإنسانية في مكان واحد للاحتفاء بكل ما يوحدنا سيكون أكثر ضرورة من أي وقت مضى بعد انحسار هذه الجائحة. ما زلنا ملتزمين تمامًا القيام بدورنا في جعل إكسبو الدولي هذا حدثًا لا يُنسى بحق، يتيح للجميع تجربته والاستمتاع به. ولذا، فإننا نتفق تمامًا مع القرار الجماعي المتخذ اليوم بشأن النظر في أفضل الخيارات لنا كأسرة إكسبو".

وقال الدكتور مالك ديوب، المفوض العام للسنغال في إكسبو 2020 دبي: "بوسعنا أن نرى أفضل ما لدى الإنسانية في أنحاء العالم، حيث يعمل الناس معًا من أجل إنقاذ الأرواح واحتواء هذا الفيروس. يتمحور إكسبو الدولي حول أفضل ما تستطيع الإنسانية تقديمه. ونحن نتطلع إلى الالتقاء في دبي عندما تصبح الظروف مناسبة للاحتفال بما أثق أنه سيكون حدثًا دوليًا لا مثيل له".

من جانبه علق دودي إدوارد، المفوض العام لأندونيسيا في إكسبو 2020 دبي، قائلًا: "إكسبو الدولي مكان يجتمع فيه العالم. وبعد عام خيّمت عليه أجواء العزلة والتباعد الاجتماعي، لكم أن تتخيلوا كيف سيكون العالم متشوقًا لتواصل الإنسانية وتعاونها في 2021. تأمل أندونيسيا أن توافق الجمعية العامة للمكتب الدولي للمعارض على التأجيل، ويمكننا جميعًا أن نتطلع إلى غد أفضل وأكثر إشراقًا في 2021".

فرصة ليكون أكثر إلهامًا
قال جاستين مكغوان، المفوّض العام لأستراليا في إكسبو 2020 دبي: "إذا قررت الجمعية العامة للمكتب الدولي للمعارض التأجيل، فإن هذا القرار سيمنحنا عامًا إضافيًا لنجعل هذه النسخة من إكسبو الدولي أكثر إلهامًا. خلال سنة، سيكون العالم مكانًا مختلفًا تمامًا، وسيكون إكسبو فرصة لتسليط الضوء على قدراتنا ورؤيتنا للمستقبل. في الوقت الحالي، نحتاج أن نوجّه طاقاتنا إلى أمر آخر".

واعتبر المفوض العام للبرازيل في "إكسبو 2020 دبي"، سيرجيو سيغوفيا: "مسارنا لم يتغيّر، لكنه أصبح أطول قليلًا فحسب، سيظل (إكسبو دبي) حدثًا رائعًا يبرز أفضل ما تقدمه الإنسانية، والبرازيل تدعم من كل قلبها قرار السعي إلى التأجيل حتى عام 2021".

في وقت رأى المفوض العام لكولومبيا في "إكسبو 2020 دبي"، خوان بابلو كافلييه أنه: "أكثر من أي وقت مضى، يمثل إكسبو الدولي المقبل فرصة لكي يُظهر العالم تأثير حدث كهذا، ونحن على ثقة بأن نتيجة هذه الجهود ستسفر عن إكسبو أكثر تأثيرًا، وستعكس بشكل أفضل أهداف الـ192 دولة مشاركة".

معًا أقوى من ذي قبل
أوضح تييري صباغ، المدير الإداري لـ"نيسان الشرق الأوسط": "سيُنظر إلى هذا التأجيل المقترح على أنه فرصة ليعود جميع الشركاء معًا أقوى من ذي قبل، ويقدموا تجربة عالمية المستوى تتيح لملايين الزوار الاحتفاء بها في ظل المعنى الحقيقي للأمان والأمن والصداقة، الذي لطالما افتخرت به دولة الإمارات".

ترى "نيسان الشرق الأوسط" في التأجيل المقترح فرصة ليعود جميع الشركاء معًا أقوى من ذي قبل، ويقدموا تجربة عالمية المستوى، بينما تعتبر "سيمنس"، الشريك للبنية التحتية وعمليات التشغيل الذكية تأجيل الحدث القرار الصائب لضمان سلامة العاملين على المشروع ورفاهيتهم، ومنح العالم أجمع فرصة التجمع عندما يفتح الحدث أبوابه، متعهدة بالعمل على إنشاء واحدة من أذكى المدن في العالم في عام 2021".

أعلنت شركة بيبسيكو في أفريقيا والشرق الأوسط وجنوب آسيا، شريك "إكسبو 2020 دبي" للمشروبات والوجبات الخفيفة، "نتطلع إلى الإسهام في تنفيذ حدث دولي استثنائي في الوقت المناسب".

مواضيع قد تهمك :