قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

نصر المجالي: وجه ولي عهد بريطانيا، الأمير تشارلز أمير ويلز، رسالة للمسلمين في بريطانيا وأنحاء الكومنولث بمناسبة حلول شهر رمضان، مؤكدا كم هو الوضع صعب وحزين للغاية هذا العام مع جائحة كورونا.

وبدأ الأمير تشارلز رسالته التي بثها عبر الفيديو ونقلها بيت كلارنس وهو المقر الرسمي لولي العهد، وكذلك وزارة الخارجية البريطانية وصحف بريطانية عديدة على مواقعها الالكترونية بتوجيه تحية باللغة العربية "السلام عليكم".

وأضاف: "بينما يحتفي المسلمون في المملكة المتحدة وفي أنحاء الكومنولث ببداية أكثر الأشهر قدسية في التقويم الإسلامي، شهر رمضان، أردت أن أعرب لكم جميعًا عن أطيب تمنياتي، وأقول لكم نفكر فيكم أنا وزوجتي في هذا الشهر الخاص من السنة".

وكان ولي العهد البريطاني نفسه قد أصيب بعدوى فيروس كورونا المستجد، وتعافى منه منذ نحو ثلاثة أسابيع، حيث أعُلن أنه لم تظهر عليه سوى "أعراض خفيفة للمرض"، لكنه رغم ذلك خضع للحجر الصحي بصحبة زوجته كاميلا غير المصابة في أسكتلندا.

وقال الأمير في الرسالة: "في ظروف مختلفة، كان هذا الشهر سيعتبر مليئا بالبهجة، فالمساجد كانت ستعجّ بالحياة، والعائلات المسلمة كانت ستتجمع لتناول الوجبات معًا وتصلي جماعة، والكثير منهم كان سيدعو الجيران والأصدقاء، من جميع الأديان لمشاركتهم"، واستدرك "لا يسعني سوى أن أتخيل كم ذلك الوضع صعب وحزين بالنسبة لكم جميعًا".

وأكد الأمير تشارلز "تعاطفه العميق لزملاء وأسر كل من فقدوا حياتهم من جميع الأديان، وتقديره وامتنانه لجميع الجهود التي بذلها وما زال يبذلها العاملون في المجال الطبي للتصدي لوباء الفيروس التاجي".

وتوفي عدد من الأطباء المسلمين والعرب أثناء أداء عملهم في المستشفيات البريطانية، من بينهم: الطبيبان السودانيان أمجد الحوراني، وعادل الطيار، والطبيب العراقي حبيب الزيدي، والطبيب المصري سامي شوشة.

مواضيع قد تهمك :