قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

القاهرة: أعلن الجيش المصري الجمعة مقتل سبعة "تكفيريين" خلال عملية في شبه جزيرة سيناء في شرق مصر حيث ينشط الفرع المصري لتنظيم الدولة الإسلامية.

وجاء في بيان للمتحدث العسكري باسم القوات المسلحة المصرية "استمراراً لجهود القوات المسلحة في مكافحة الإرهاب وبناء على معلومات استخباراتية أفادت عن تواجد بؤرة إرهابية" في مزرعة في شمال سيناء، نفذ الجيش "عملية نوعية" أسفرت عن مقتل "سبعة أفراد تكفيريين".

واشار البيان الى ضبط سيارة دفع رباعي وسلاح وعدد من الدراجات النارية وذخيرة وهواتف وأجهزة اتصال لاسلكي.

وتواجه مصر منذ سنوات تصعيدا في أنشطة الإسلاميين المتطرفين في شمال سيناء تصاعدت حدّته بعد إطاحة الجيش بالرئيس الإسلامي الراحل محمد مرسي في 2013 في أعقاب احتجاجات شعبية حاشدة.

وتقوم القوات المصرية منذ شباط/فبراير 2018 بحملة واسعة ضد مجموعات مسلحة ومتطرفة في المنطقة، وفي مناطق أخرى من البلاد.

ومنذ بدء الحملة، قتل أكثر من 930 شخصا يشتبه في أنهم جهاديون وعشرات العسكريين، وفق إحصاءات الجيش.