قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

واشنطن: تخطّت الولايات المتّحدة الإثنين عتبة 90 ألف وفاة و1,5 مليون إصابة مؤكدة بكوفيد-19، وفق تعداد لجامعة جونز هوبكنز التي أحصت عشرة آلاف وفاة إضافية بفيروس كورونا المستجدّ في أسبوع.

وكانت الولايات المتحدة تخطّت الإثنين الماضي عتبة 80 ألف وفاة، وقبل نحو ثلاثة أسابيع عتبة 50 ألفاً (في 24 أبريل). والولايات المتحدة الدولة الأكثر تسجيلاً للوفيات والإصابات بكوفيد-19 في العالم.

لكن نسبة لعدد السكان، سجّلت بلجيكا أعلى عدد وفيّات مع 78 وفاة لكلّ 100 ألف شخص، تليها إسبانيا (59) ثم إيطاليا (53) والمملكة المتحدة (51) وفرنسا (43).

وسجّلت ولاية نيويورك نحو ثلث الوفيات المعلنة على الأراضي الأميركية بكوفيد-19، وقد تخطّت عتبة 28 ألف وفاة بالوباء، وفق جامعة جونز هوبكنز.

وأعلنت الولاية تسجيل 22700 وفاة رسمياً بكوفيد-19، لكنّ هذه الحصيلة لا تشمل الوفيات التي "يرجّح ارتباطها" بالفيروس، والتي تقدّرها سلطات مدينة نيويورك بالآلاف.

ويتوقّع باحثو جامعة ماساتشوستس أن تسجّل الولايات المتّحدة 112 ألف وفاة بكوفيد-19 بحلول السادس من يونيو.

وبحسب جامعة جونز هوبكنز، أجرت الولايات المتحدة 11,5 مليون فحص لكشف الإصابة بكوفيد-19 الذي أعلن شفاء 272 ألف شخص منه.

وأوقع فيروس كورونا المستجدّ أكثر من 316 ألف وفاة في العالم منذ ظهوره لأول مرة في الصين في ديسمبر من العام الماضي، وفق حصيلة أعدّتها وكالة فرانس برس استناداً إلى مصادر رسمية.

مواضيع قد تهمك :