قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

بكين: أعلن البرلمان الصيني الخميس أنه سيناقش مقترحا لفرض قانون مرتبط بالأمن القومي في هونغ كونغ خلال جلسته السنوية، في خطوة يرجّح أن تثير اضطرابات في المدينة التي تتمتّع بحكم شبه ذاتي.

وسبق أن أكدت الصين أنها تسعى لإقرار قانون أمني جديد بعدما هزّت احتجاجات مدافعة عن الديموقراطية حاشدة وتخللها العنف أحيانا هونغ كونغ على مدى سبعة شهور العام الماضي.

وأفادت الوكالة أن من شأن القانون، الذي سيطرح خلال اجتماع مجلس الشعب الذي يبدأ الجمعة، أن يعزز "آليات التطبيق" في المدينة التي تعد مركزا ماليا رئيسيا، وفق المتحدث باسم البرلمان جانغ يسوي.

وتنص المادة 23 من برلمان هونغ كونغ المصغّر (القانون الأساسي) أن على المدينة سن قوانين مرتبطة بالأمن القومي لمنع "الخيانة والانفصال والفتنة وأعمال التخريب" ضد الحكومة الصينية.

ولم يطبّق البند نظرا لتخوّف السكان من احتمال تقويضه الحقوق في هونغ كونغ، على غرار حرية التعبير.

وتتمتّع هونغ كونغ بحريات لا مثيل لها في البر الصيني الرئيسي يكفلها اتفاق تم التوقيع عليه قبل إعادة بريطانيا المدينة إلى الصين عام 1997.

وتم التخلي عن محاولة لفرض البند الـ23 في 2003 بعدما خرج نصف مليون شخص إلى الشوارع للاحتجاج عليه.

لكن أعيد طرح مشروع القانون المثير للجدل في السنوات الأخيرة كرد على تنامي الحراك المدافع عن الديموقراطية في المدينة.