قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

أعلن أبناء جمال خاشقجي عفوهم عن قاتل والدهم رحمه الله، وذلك وفق ما أعلنه نجله صلاح خاشقجي عبر حسابه في "تويتر".

وكتب صلاح خاشقجي: في هذه الليلة الفضيلة من هذا الشهر الفضيل، نسترجع قول الله تعالى في كتابه الكريم (وجزاء سيئة سيئة مثلها، فمن عفا وأصلح فأجره على الله إنه لا يحب الظالمين)، مضيفا: عفونا عن من قتل والدنا رحمه الله لوجه الله تعالى، وكلنا رجاء واحتساب للأجر عند الله عز وجل.

ويأتي ذلك بعد نحو خمسة أشهر على صدور أحكام بالإعدام والسجن على عدة متهمين بالقضية.

ولاقى إعلان صلاح خاشقي، ترحيبا كبيرا على موقع التواصل الاجتماعي، حيث كتب مغردون أن هذا القرار من شيم الكبار.

وغرد إياد الحمود ردا على صلاح يقول: "الله يغفر له ويرحمه ويكتب أجركم".

كما كتب بن عويد يقول: صلاح والاسرة الكريمة هم اولياء الدم، وتنازلهم لوجه الله تعالى عن الحق الخاص في هذا الشهر الفضيل والعشر الأواخر وفي ليلة يتحرى أن تكون ليلة القدر، ليس بغريبَ هذا الموقف وينم عن شهامة ورجولة لا تصدر إلا عن الكبار، ويعكس ابتغاءهم لما عند الله(فمن عفا واصلح فاجره عند الله)"

ومن جانبه، قال عبدالله السعيد: "جزاكم الله كل خير ورحم الله والدكم، وهذا يؤكد أن الدولة قامت باجراءات تحقيق العدالة وتطبيقها بحق مرتكبي هذه الحادثة أيا كان اسمه ومنصبه، وماعفوكم عن الحق الخاص في هذا اليوم الفضيل، ماهو إلا تأكيد على ذلك بمعرفتكم بسلامة وشفافية مجريات العدالة، وخرس لألسنة الاعداء".