أعلنت شركة إيزي جيت البريطانية للرحلات الجوية منخفضة التكلفة، أنّها ستعاود نشاطها بدءاً من 15 يونيو/حزيران المقبل، على أن تكون الكمامات الطبية إلزامية للركاب والطاقم، للوقاية من فيروس كورونا.

وأعلنت الشركة أنها ستعيد إطلاق "عدد قليل" من الرحلات، حيثما توفّر العدد الكافي من الركاب.

ومن المقرر أن يشمل الجدول الأساسي رحلات محلية في المملكة المتحدة وفرنسا.

وستطلب الشركة من زبائنها ارتداء الكمامات، على أن تكون مسؤولية الركاب إحضار كماماتهم معهم.

وبدءاً من الشهر المقبل، ستطير رحلات إيزي جيت بين مطارات بريطانيا، من بينها غاتويك، وبريستول، وبيرمينغهام، وليفربول، ونيوكاسل، وايدنبره وبلفاست.

وقالت الشركة لبي بي سي إنّها بدءاً من منتصف يونيو/ حزيران، ستسيّر 189 رحلة في الأسبوع بالمتوسّط.

وخدمة الرحلات الدولية الوحيدة ستنطلق من مطار غاتويك إلى مطار نيس في فرنسا.

في أماكن أخرى، ستعاود الشركة العمل ببعض المسارات الجوية الدولية، مع البرتغال، وسويسرا، واسبانيا.

ركاب في أحد المطارات
Getty Images
نصحت الوكالة الأوروبية لسلامة الطيران بإلزام الركاب ارتداء الكمامات

وقال مدير ايزي جيت التنفيذي يوهان لوندغرن إنّ هذه "خطوات صغيرة ومخطط لها بعناية". وأضاف أنّ مسارات إضافية ستعلن خلال الأسابيع المقبلة، "مع ارتفاع طلبات الزبائن وفكّ إجراءات الإغلاق العام في أوروبا".

وكانت الشركة قد أوقفت حركة أسطولها بالكامل في مارس/آذار الماضي، مع توقف حركة السفر حول العالم.

وعند استئناف الرحلات، لن يكون الطعام متوافراً على متن الطائرة. وسيعطى المسافرون معقماً لليدين ومحارم مطهرة. كما أعلنت الشركة أن طائراتها ستخضع للتنظيف المعزّز والتطهير.

ويقول لوندغرن: "ستبقى هذه الإجراءات قيد التنفيذ طالما نحتاجها لضمان سلامة الركاب والطاقم، ريثما يواصل العالم تعافيه من آثار جائحة كورونا".


معايير صحية جديدة

وضعت القواعد الجديدة وفقًا لأحدث النصائح الحكومية، وبالتشاور مع هيئات جويّة، منها "الوكالة الأوروبية لسلامة الطيران" (EASA).

وقد أصدرت الوكالة الأوروبية يوم الأربعاء سلسلة توجيهات مشتركة مع المركز الأمريكي للسيطرة على الأمراض والوقاية منها، تفصل فيها المعايير الصحية الواجب اتباعها من قبل شركات الطيران الراغبة بمعاودة رحلاتها.

وتتضمن التوصيات ارتداء الكمامات، والتباعد لمتر ونصف حين يكون متاحاً في المطارات، وغسل اليدين بكثرة.

ولم يطلب الحفاظ على التباعد الاجتماعي على الطائرات، بسبب المساحة الضيقة، لكن أوصي باتباع الإجراءات الأخرى طوال الوقت.


ستعزز شركة إيزي جيت اجراءات التنظيف والتعقيم
PA Media
ستعزز شركة إيزي جيت اجراءات التنظيف والتعقيم

العودة للطيران الآمن

في هذه الأثناء، يستعدّ مطار هيثرو، لتجريب كاميرات حرارية، لقياس حرارة عدد من الركاب، عبر المخرج رقم 2، يوم الخميس.

وقال المدير التنفيذي للمطار جون هالند كاي لبي بي سي، إنّ تجربة هذا الاجراء باتت معتمدة في عدد من البلدان حول العالم. وأضاف: "ستساعدنا هذه التجربة لفهم إن كان اعتماد هذه التقنية كمعيار عالمي، سيتيح للناس معاودة السفر بأمان من جديد".

وأعلنت عدّة شركات طيران أنّها تفكّر بمعاودة رحلاتها خلال الأشهر القليلة المقبلة.

وقال مدير شركة رايان إير التنفيذي مايكل أوليري، إنّ الشركة الإيرلندية تخطط لإطلاق رحلاتها الجوية في يوليو/تموز، وهو الشهر ذاته الذي تنوي الخطوط الجوية البريطانية معاودة رحلاتها فيه.

ويأتي إعلان إيزي جيت بعد اعترافها مطلع الأسبوع الحالي، أنّ "هجوماً الكترونياً معقداً للغاية" أثر على 9 ملايين من عملائها. وأِشارت أن عناوين البريد الالكتروني وتفاصيل الرحلات سرقت، كمان أنّ المهاجمين نجحوا بالحصول على معلومات بطاقات الدفع الخاصة بـ 2,208 زبون.

وعلمت الشركة بالهجوم في يناير/كانون الثاني الماضي، وبلّغت مكتب مفوض المعلومات البريطاني، المسؤول عن حماية البيانات الشخصية، بينما تتواصل التحقيقات في الخرق.

مواضيع قد تهمك :