قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

اثينا: أعلنت وزارة الهجرة اليونانية الجمعة تمديد الحجر الصحي المفروض منذ أكثر من شهرين في مخيمات طالبي اللجوء في مواجهة وباء كوفيد-19، حتى السابع من يونيو.

قالت الوزارة في بيان مقتضب "بعد قرار لوزراء حماية المواطن والصحة والهجرة، تم تمديد إجراءات منع انتشار الفيروس المسبب لكوفيد-19 للمقيمين في مراكز الإيواء في جميع أنحاء البلاد". ولم يتم تقديم تفاصيل عن هذا القرار.

وفي 17 مارس قررت الحكومة اليونانية عزل المهاجرين داخل المخيمات المكتظة في اليونان وعلى جزرها قبل أسبوع من تعميم العزل في البلاد.

وبدأت اليونان رفع العزل عن السكان في الرابع من مايو، ومددت مرة أولى في العاشر منه عزل المخيمات حتى 21. وأعادت الجمعة تمديد عزل المخيمات حتى السابع من يونيو.

لم تتأثر اليونان بالفيروس بالقدر الذي تأثرت به غيرها من الدول الأوروبية. وسجلت البلاد 168 حالة وفاة لكن ليس في صفوف المهاجرين بحسب السلطات.

بين حالات فيروس كورونا الـ2853 المعلنة إلى هذا اليوم، سجلت ثلاث في مخيمات في اليونان ولا حالة في مخيمات جزر بحر إيجه. ولم تبدأ عمليات الفحص لكشف الإصابة في المخيمات على نطاق واسع سوى في مطلع مايو.

وفي مطلع الشهر تبين إصابة مهاجرين وصلا إلى ليسبوس وأقاما في مخيم موقت شمال الجزيرة ووضعا في الحجر. وفي مخيم موريا الأكثر إكتظاظا في أوروبا لم تسجل أي حالة حتى الان بحسب المتحدث باسم الحكومة ستيليوس بيتساس.

لكن المنظمات غير الحكومية المدافعة عن حقوق الإنسان وايضا المفوضية العليا للاجئين التابعة للأمم المتحدة، دعت أثينا إلى "عدم المساس" بحقوق اللاجئين بعد فرض قيود بسبب الوباء.

ويعيش أكثر من 33 ألف طالب لجوء في خمسة مخيمات في جزر بحر إيجه قادرة على استيعاب 5400 شخص و70 ألفا في مخيمات في اليونان.