قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

الرباط: فتحت المصلحة الولائية للشرطة القضائية بالدار البيضاء، الثلاثاء، بحثا تمهيديا تحت إشراف النيابة العامة المختصة، لتحديد الأفعال الإجرامية المنسوبة لممثل مغربي (رفيق بوبكر)، كان قد ظهر في شريط فيديو يسيء فيه للدين الإسلامي ويمس بوقار العبادات.

وذكر بيان للمديرية العامة للأمن الوطني أن المصالح الأمنية المكلفة اليقظة المعلوماتية كانت قد رصدت محتوى رقميا منشورا على مواقع التواصل الاجتماعي، يظهر فيه المشتبه فيه في وضعية غير طبيعية، وهو يسيء للدين الإسلامي ويمس بحرمة العبادات، كما توصلت مصالح الأمن الوطني بشكاوى ووشايات من عدة مواطنين بشأن نفس الأفعال الإجرامية، وهو ما استدعى فتح بحث قضائي بشأنها.

وأوضح البيان أنه تم الاحتفاظ بالمعني بالأمر تحت تدبير الحراسة النظرية( الاعتقال الاحتياطي ) رهن إشارة البحث التمهيدي الذي أمرت به النيابة العامة المختصة، وذلك للكشف عن جميع ظروف وملابسات وخلفيات ارتكاب هذه الأفعال الإجرامية، وكذا تحديد المتورطين في تصوير وبث ذلك المحتوى الرقمي بواسطة الأنظمة المعلوماتية.

وكان بوبكر قد قدم اعتذاره للشعب المغربي في مقطعي فيديو منفصلين عبر صفحته الرسمية ب"فيسبوك".

وقال بوبكر إنه ارتكب غلطا غير مقصود بكلامه عن المقدسات، حيث أنه لم يكن في وعيه، وكان الأمر مجرد ضحك وتسلية فقط.

وزاد بوبكر مبينا:"الأمر يتعلق بفيديو قديم، أنا مسلم في عقيدتي أبا عن جد، أسحب كل الكلام الذي ورد في السابق، وأقدم اعتذاري لجميع المغاربة".