قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

طهران: اعتبر الرئيس الإيراني حسن روحاني خلال قمة افتراضية خصصت لملف سوريا مع نظيريه الروسي والتركي أن "لا حل عسكريا" في سوريا.

وقال روحاني إن "الجمهورية الإسلامية تعتبر أن الحل الوحيد للأزمة السورية سياسي وأنه لن يكون هناك حل عسكري".

وأضاف "ما زلنا ندعم الحوار بين الأطراف السوريين ونؤكد تصميمنا على مكافحة إرهاب داعش (تنظيم الدولة الإسلامية) والقاعدة وجماعات أخرى مرتبطة بهما".

وتابع الرئيس الإيراني الذي بث التلفزيون الحكومي مباشرة تصريحاته "اشدد على أن مكافحة الإرهاب ستستمر حتى القضاء عليه بالكامل في سوريا والمنطقة بشكل عام".

وكان روحاني يتحدث في بداية محادثات ثلاثية بالفيديو مع الرئيسين الروسي فلاديمير بوتين والتركي رجب طيب إردوغان، مخصصة لسوريا في إطار عملية أستانا التي ترعاها الدول الثلاث.

ويفترض أن يصدر بيان مشترك عن القمة الثلاثية التي ترأسها إيران رسميا.

وتعقد هذه المحادثات غداة مؤتمر للمانحين نظمه الاتحاد الأوروبي والأمم المتحدة في بروكسل وجمع خلاله 7,7 مليارات دولار من الأسرة الدولية لمساعدة اللاجئين السوريين.