أسامة مهدي: مع تصاعد الاصابات بفيروس كورونا في العراق اليوم وتجاوزت 56 الفا، فقد بدأت منظمة الصحة العالمية برفده بأجهزة ومعدات صحية عاجلة قيمتها 5 ملايين دولار، حيث وصلت الى بغداد اليوم طائرة لها قادمة من دبي تحمل مواد طبية وأجهزة انعاش رئوي وأوكسجين ومعدات وقاية من مخازنها الرئيسية هناك.

فقد أعلنت وزارة الصحة العراقية الجمعة تسجيل 2312 إصابة جديدة بفيروس كورونا و 102 حالة وفاة ليرتفع مجموع الإصابات في البلاد إلى أكثر من 56 ألف إصابة منذ ظهور الجائحة في البلاد في 24 فبراير الماضي.

وقالت الوزارة في بيان تابعته "إيلاف" إنه تم فحص 12176 نموذجاً في جميع المختبرات المختصة في العراق لهذا اليوم وبذلك يكون المجموع الكلي للنماذج المفحوصة منذ بداية تسجيل المرض في العراق 579861 فحصاً.

واوضحت انها سجلت ايضا 2312 إصابة جديدة اليوم بالفيروس ليرتفع مجموع الإصابات إلى 56020 إصابة وتسجيل 102 حالة وفاة ليرتفع اجمالي الوفيات في البلاد الى 2262 حالة وفاة.

طائرة لمنظمة الصحة العالمية تصل بغداد محملة بمواد طبية

واشارت وزارة الصحة العراقية الجمعة الى وصول مواد وأجهزة ومعدات طبية من منظمة الصحة العالمية إضافة إلى دفعة طوارئ لعقود تخص أجهزة الانعاش الرئوي.

واوضحت في بيان تابعته "إيلاف" ان الشحنة الطبية التي وصلت اليوم تحتوي على 200 جهاز مولد أوكسجين و80 ألفاً من الأجهزة المستخدمة في تأمين الأوكسجين النقي تتراوح نقاوته ما بين 92 إلى 95 في المئة.

وقال معاون مدير عام الشركة العامة لتسويق الأدوية والمستلزمات الطبية التابعة لوزارة الصحة الدكتور سعد المفرجي إن"هذه الشحنة تأتي في إطار دعم جهود الوزارة المتضمنة استمرار جهودها في تأمين أجهزة الانعاش الرئوي.. مشيرا الى ان الشحنة هذه تضمنت أيضاً دفعة طوارئ بعدد 10 أجهزة للانعاش الرئوي وضمن عقود الشركة وصل مسبقاً عدد من الأجهزة وتم نصبها وعددها 35 جهازاً تم توزيعها في بغداد والمحافظات تماشياً مع الخط العالمي للسيطرة والحد وإنهاء جائحة كورونا .

سد نقص مفاجئ في الاجهزة الطبية نتيجة تصاعد الاصابات

ومن جهته قال ممثل منظمة الصحة العالمية أدهم إسماعيل ان هذه الشحنة ستساعد على سد النقص المفاجئ في المستشفيات االعراقية.. موضحا انها تضم كذلك بعض المستلزمات الوقائية لبعض المستشفيات بسبب وجود النقص فيها .. مشيرا الى ان هذه الوجبة من المساعدات هي الأولى وهناك شحنات اخرى ستصل الاسبوع المقبل إلى العراق.

مواد وأجهزة طبية من منظمة الصحة العالمية

وأضاف ان بعض المستشفيات في حالة صعبة من ناحية توفر الاوكسجين فيها.. متوقعا زيادة نقص الاوكسجين اذا أرتفعت أعداد المصابين بفيروس كورونا أكثر مما هو الان .. مشيراً إلى أن الوجبات المقبلة من الممكن أن تسد العجز الحاصل في المستشفيات.

2.5 مليون من البدلات الواقية والاقنعة والأحذية الطبية

وكانت منظمة الصحة العالميَّة قد اشارت الاسبوع الماضي الى قرب وصول مساعدات طبية الى العراق لدعم جهوده في مواجهة وباء كورونا بقيمة 3.6 ملايين دولارمشيرة الى أنَّ المنظمة قدمت خلال الفترة الماضية مساعدات وتجهيزات طبيَّة مختلفة أخرى الى العراق بقيمة 1.3 مليون دولار.

وقال رئيس فريق الطوارئ في منظمة الصحة العالمية في العراق الدكتور وائل حتاحت إن مساعدات طبية من منظمة الصحة العالمية ستصل العراق قريباً لمواجهة وباء كورونا بقيمة 3.6 ملايين دولار تشمل 176 ألفا من معدات الوقاية الصحية المستخدمة في عمليات فحص وكشف الحالات المصابة بفيروس كورونا و50 ألف عدة مخبرية لعزل الفيروس و90 ألف جهاز لنقل العينات ومليونين و500 الف من المواد والبدلات الواقية والاقنعة وألاحذية الطبية و88 سريراً طبياً و100 شاشة مراقبة للأشخاص المصابين فضلاً عن أجهزة تركيز الاوكسجين.

وأوضح المسؤول الصحي الاممي أنَ هذه المساعدات الطبية ستصل الى العراق تباعا وسيكون لها دور كبير وفعال في إعطاء مساحة لوزارة الصحة لزيادة أعداد الفحوصات اليومية الميدانية للمصابين وتقييم الوضع الوبائي بشكلٍ أفضل وعلاج الحالات التي تتطلب تداخلاً طبياً أكبر.

مواضيع قد تهمك :