قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

الرياض: تستعد منطقة عسير، والتي تقع في الجنوب الغربي من المملكة، لافتتاح موسمها الصيفي اليوم الاثنين 6 يوليو 2020 وسط الإجراءات الاحترازية بسبب تفشي جائحة كورونا.

وتنطلق مبادرة "أهلًا بالعالم" بالتزامن مع موسم عسير السياحي، حيث تسهم التقنيات الحديثة ومنصات التواصل الاجتماعي وروادها في اكتشاف الكنوز السياحية العسيرية، وتسليط الضوء عليها أمام المواطنين والمقيمين والزوار العرب والخليجيين والعالم بأسره.

تضم عسير وفقًا للأرقام الرسمية ما يقرب من 425 موقعًا أثريًا، كما تضم 45 متحفًا مرخصًا، وتحتضن أكثر من 4275 قرية تراثية موزعة ما بين 542 في أبها، و220 قرية في بارق، و397 قرية في المجاردة، و715 قرية في محايل والبرك، و406 قرى في رجال ألمع، و237 قرية في سراة عبيدة، و182 قرية في بلقرن، و216 قرية في النماص، و262 قرية في تثليث، و127 قرية في ظهران الجنوب، و127 قرية في الحرجة، و246 قرية في بيشة، و66 قرية في طريب، و73 في تنومة وفقًا لفرع وزارة السياحة، منوّها بأن مركز المعلومات والأبحاث السياحية "ماس" التابع لوزارة السياحة أظهر أن عدد زوار منطقة عسير يتجاوز المليوني زائر في المتوسط سنويًا.

يذكر أن منطقة عسير تمتلك في مختلف محافظاتها ومراكزها إرثًا كبيرًا متنوعًا ما بين عادات وتقاليد وفلكلورات وألوان شعبية مختلفة والموروث الشعبي بكل فنونه وعاداته وتقاليده، مثل العرضة والخطوة والدمة والقزوعي وغيرها من الفنون الشعبية الأخرى، ولم تقف عناصر الجذب السياحي في عسير عند الطبيعة وكنوزها وفنون "النقش" أو"القط" المنضم حديثًا إلى منظمة الأمم المتحدة للتربية والعلوم والثقافة "اليونسكو" تعلن شهر ديسمبر 2018م ضمن فنونها وتسجيله ضمن القائمة التمثيلية الخاصة بالتراث الثقافي غير المادي لدى المنظمة.