موسكو: توعدت روسيا الاثنين بالرد على العقوبات "المعادية" التي اعلنتها بريطانيا بحق 49 شخصا ومنظمة بينهم 25 روسيا في إطار آلية جديدة لمعاقبة انتهاكات حقوق الانسان.

وقالت السفارة الروسية في لندن في بيان إن "روسيا تحتفظ بحق اتخاذ إجراءات انتقامية على صلة بالقرار المعادي للمملكة المتحدة".

ونشرت الخارجية البريطانية لائحة سوداء بأسماء المنظمات والأشخاص المشمولين بهذه العقوبات. وتضم اللائحة خصوصاً 25 روسياً متهمين بالتورط في وفاة المحامي سيرغي ماغنيتسكي في السجن عام 2009، الذي كان يعمل في قسم الشؤون الضريبية في مكتب محاماة "ارميتاج كابيتال" في موسكو.

وبين هؤلاء خصوصاً ألكسندر باستريكين المدير النافذ للجنة التحقيق الفدرالية الروسية وهو جهاز مرتبط مباشرةً بالكرملين ومكلف اجراء تحقيقات عالية المستوى.

ودانت السفارة الروسية في لندن هذه العقوبات ووصفتها بأنها رغبة في "ممارسة ضغوط على الدول المستقلة" مؤكدة أن المحققين والقضاة الروس يعملون "بشكل مستقل عن السلطة التنفيذية".

وتدهورت العلاقات بين لندن وموسكو في السنوات الماضية على خلفية خلافات حول النزاعين في سوريا وأوكرانيا. كذلك، تتهم لندن موسكو بتسميم العميل الروسي السابق سيرغي سكيبرال وابنته في بريطانيا العام 2018 وهي اتهامات نفتها روسيا.

وتسمح الآلية الجديدة لبريطانيا، التي تعد مركزاً مالياً تنقل عبره أو توضع فيه أكبر ثروات العالم، باعتماد عقوبات تتعلق بشكل خاص بحقوق الإنسان وبشكل مستقل عن الأمم المتحدة والاتحاد الأوروبي.