قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

أعلن الرجل الثاني في النظام الفنزويلي ديوسدادو كابيلو الخميس أنّه مصاب بفيروس كورونا المستجدّ، مشيراً إلى أنّه وضع نفسه في الحجر الصحّي.

وفي تغريدة على تويتر قال كابيلو، رئيس الجمعية الوطنية التأسيسية التي يهيمن عليها بالكامل النظام التشافي، "أودّ أن أبلغكم أنّه بعد ظهور الأعراض ذات الصلة عليّ، خضعت لفحص كوفيد-19 وأتت النتيجة إيجابية، وبناء عليه وضعت نفسي في العزل التزاماً بالتوصيات".

وكان كابيلو، الذي يشغل منصب نائب رئيس الحزب الرئاسي، قطع برنامجه الأسبوعي الأربعاء، مشيراً إلى أنّه يعاني من "حساسية شديدة".

والخميس قال الرئيس نيكولاس مادورو في خطاب عبر التلفزيون الحكومي بعد أن قرأ تغريدة كابيلو "كلّ تضامني معه (...). هو يستريح، هو بخير".

كما أعلن مادورو أنّ شخصية أخرى مهمّة في النظام، هو حاكم ولاية زوليا (غرب) عمر برييتو، مصاب بدوره بفيروس كورونا المستجدّ.

وتقع ولاية زوليا على الحدود مع كولومبيا وفيها أكبر بؤرة لكوفيد-19 في فنزويلا.