براغ: قضى سائق قطار وجرح عشرات الأشخاص في تصادم قطار ركاب بقطار شحن متوقف قرب براغ، حسبما ذكر وزير تشيكي ومسعفون الأربعاء.

وقال وزير النقل كاريل هافليتشيك للتلفزيون الرسمي "مع الأسف ... أُبلغت بوفاة شخص".

وأفاد رجال الانقاذ أن الضحية سائق قطار الركاب الذي كان يقل أكثر من مئة راكب.

وكتب جهاز الإنقاذ الإقليمي على موقعه الالكتروني أن السائق "عثر عليه ميتا في قمرته المحطمة".

وصرح هافليتشيك للإذاعة التشيكية لاحقا أن السائق تجاهل على الأرجح ضوءا أحمر.

ووقع الحادث مساء الثلاثاء قرب بلدة تشيسكي برود على بعد 30 كلم تقريبا شرق براغ، على سكة حديد تربط العاصمة بشرق البلاد. وأضاف هافليتشيك أن شخصين أصيبا بجروح خطيرة جدا.

وقال المسعفون إن ثمانية ركاب آخرين أصيبوا بجروح بالغة و25 آخرين أصيبوا بجروح أقل خطورة، نقلوا إلى المستشفى.

قبل أسبوع لقي شخصان حتفهما وأصيب عشرات بجروح في تصادم قطارين في غرب الجمهورية التشيكية.

وشهدت سكك الحديد التشيكية عددا من الحوادث الطفيفة خلال الأسبوع الماضي.