قراؤنا من مستخدمي واتساب
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق واتساب
إضغط هنا للإشتراك

قالت وسائل إعلام حكومية صينية إنه تم إنزال العلم الأميركي عن قنصلية شنغدو (جنوب غرب الصين)، مع قرب انتهاء مهلة الـ72 ساعة، التي منحتها بكين لواشنطن لإخلاء مبانيها.

طلبت الصين ذلك ردًا على طلب أميركي مماثل بإغلاق القنصلية الصينية في مدينة هيوستن بولاية تكساس الأميركية، الأسبوع الماضي، بعدما قال مسؤولون إنها جزء من شبكة تجسس صينية في الولايات المتحدة.

وأوضحت شبكة CGTN الإخبارية الصينية، التابعة للحكومة، أن موظفين بالقنصلية الأميركية في شنغدو قد شُوهدوا وهم يغادرونها في السادسة من صباح الاثنين بالتوقيت المحلي، أي قبل إنزال العلم الأميركي بـ18 دقيقة.

في حين تنتهي مُهلة إخلاء القنصلية الأميركية في العاشرة من صباح نفس اليوم.

ويوم الجمعة، طلبت الصين من أميركا إغلاق قنصليتها في شنغدو.

في وقت لاحق، أطلق سكان محليون بالمدينة المفرقعات النارية أمام القنصلية، حسب شبكة CGTN.

وفي اليوم التالي، بدأ موظفو القنصلية في حمل الصناديق داخل وخارج مبناها. كما أزال العمال لافتة التعريف الخاصة بها.

ويوم الأحد، استمرت عملية نقل مقتنيات القنصلية، حيث دخلت إليها مركبة دبلوماسية بيضاء وشاحنة نقل وبعض العمال.

ولم تعلن وزارة الخارجية الصينية عن الموعد النهائي لرحيل أفراد البعثة الأميركية بقنصلية شنغدو، لكن من المتوقع أن يكون ذلك صباح الغد، وفقا لما أوردته شبكة CGTN.