قراؤنا من مستخدمي واتساب
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق واتساب
إضغط هنا للإشتراك

لندن: دعت الحكومة البريطانية فرنسا السبت إلى تشديد إجراءاتها لمكافحة عبور المهاجرين غير القانوني باتجاهها على متن قوارب صغيرة، معتبرة أنّ العدد "غير مقبول".

وأوقفت الشرطة 76 مهاجراً عند الحدود الجمعة، بحسب السلطات البريطانية. وعشية ذلك، نجح 202 مهاجر في الوصول إلى الشواطئ البريطانية على متن 20 قاربا، في رقم يومي غير مسبوق.

وبحسب تعداد أجرته وكالة الأنباء البريطانية "برس اسوسيايشن"، نجح أكثر من ألف مهاجر في عبور المضيق في شهر تموز/يوليو فقط.

وأوقفت السلطات الفرنسية 682 مهاجرا على الأقل حاولوا عبور المانش على متن قوارب أو سباحةً منذ الأول من كانون الثاني/يناير، بحسب تعداد أجرته فرانس برس.

وقال وزير الدولة البريطاني لشؤون الهجرة كريس فيلب السبت إنّ "عدد عمليات العبور على متن قوارب صغيرة من فرنسا غير مقبول"، مشيرا إلى أن ثمة "مهاجرين لا يزالون يتوافدون إلى كاليه (في فرنسا) من أجل العبور".

وأضاف "على الفرنسيين اتخاذ تدابير أشد"، معتبرا أنّه يجب تنفيذ "عمليات الاعتراض في البحر وإعادة قوارب في شكل مباشر".

وكانت وزيرة الداخلية البريطانية بريتي باتل قدّمت هذا الاقتراح إلى الفرنسيين إبان لقائها أخيراً نظيرها جيرالد درمانين من أجل إقامة "وحدة استخبارات فرنسية-بريطانية" لمكافحة المهربين.

ومن الجانب الفرنسي، تم الجمعة إنقاذ 58 مهاجرا، بينهم ثمانية أطفال وثلاثة أشخاص يعانون إعاقة بينما كانوا يسعون إلى العبور، بحسب السلطات البحرية الفرنسية المحلية.