قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

إيلاف من الرياض: أعلن مشرف عام مركز الملك سلمان للإغاثة، أن المملكة العربية السعودية ستقوم بتسيير جسر جوي إلى لبنان لمساعدة المتضررين من الانفجار.

ووجه خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز بتقديم العون والمساعدة للشعب اللبناني الشقيق إثر الانفجار الذي حدث في مرفأ بيروت. وأعلنت وزارة الخارجية عن عزم حكومة المملكة تقديم مساعدات إنسانية عاجلة عبر مركز الملك سلمان للإغاثة والأعمال الإنسانية، تضامنًا مع الشعب اللبناني الشقيق في مواجهة آثار هذه الكارثة الأليمة.

وعصر الثلاثاء، فور وقوع الانفجار في مرفأ بيروت، تحرك "مركز الملك سلمان للإغاثة والأعمال الإنسانية" في بيروت عبر الجمعيات الطبية، التي يمولها على مجمل الأراضي اللبنانية للمساعدة في عمليات الإنقاذ، فانطلقت فرق إسعاف "جمعية سبل السلام" من شمال لبنان إلى بيروت، وساعدت في نقل الجرحى.

وصرحت وزارة الخارجية السعودية، الثلاثاء، بأن "حكومة المملكة العربية السعودية تتابع ببالغ القلق والاهتمام تداعيات الانفجار الذي وقع في مرفأ بيروت اليوم، وما أسفر عنه من سقوط قتلى ومصابين".

وعبّرت الحكومة السعودية عن "خالص عزائها ومواساتها لذوي الضحايا والمصابين، سائلة المولى عز وجل أن يرحم من توفوا في هذا الحادث الأليم، وأن يمن على المصابين بالشفاء العاجل، وأن يحفظ لبنان من كل مكروه".

وأكدت الوزارة "وقوف المملكة التام وتضامنها مع الشعب اللبناني الشقيق".