واغادوغو: أعلن حاكم نامونغو في شرق بوركينا فاسو أن "حوالى عشرين شخصا" قتلوا الجمعة في هجوم شنه "مسلحون مجهولون" على سوق في هذه البلدة. وأوضح حاكم المنطقة سايدو سانو في بيان "حوالى الساعة 12,00 (بالتوقيت المحلي وتوقيت غرينتش) اقتحم مسلحون مجهولون سوق الماشية في قرية نامونغو في بلدية فادا نغورما وهاجموا السكان".

وأضاف أن "الحصيلة الأولية تبلغ حوالى عشرين قتيلا والعديد من الجرحى".

وقال احد السكان إن "المهاجمين اقتحموا السوق على دراجات نارية وبدأوا إطلاق النار على الناس. الحصيلة كبيرة جدا، أكثر من 20 قتيلا حتى الآن، وسترتفع أكثر لأن هناك عددا كبيرا من الجرحى ولم يتم التعامل معهم بسرعة".

ولفت سانو إلى أن عملية البحث جارية في المنطقة داعيا السكان إلى "توخي الحذر الشديد والتعاون الوثيق مع قوات الدفاع والأمن".

ويذكّر هذا الهجوم العنيف بالاعتداء على سوق الماشية في كومبينبيغا الواقع أيضا في شرق البلاد والذي خلف حوالى 30 قتيلا في مايو.

وشرق بوركينا فاسو وشمالها هما أكثر المناطق المتضررة جراء الهجمات الجهادية التي خلفت أكثر من 1100 قتيل وأكثر من مليون نازح خلال السنوات الخمس الماضية.

وقد أسفرت أعمال العنف الممزوجة بالصراعات بين المجتمعات المحلية والتي تؤثر على وسط الساحل، عن مقتل ما مجموعه أربعة آلاف شخص في مالي والنيجر وبوركينا فاسو في العام 2019 وفقا للأمم المتحدة.