قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

باريس: رحّبت فرنسا الخميس باتفّاق تطبيع العلاقات بين إسرائيل والإمارات وبالقرار الذي اتّخذته في هذا الإطار" الدولة العبرية وتعهّدت بموجبه "تعليق ضمّ أراض فلسطينية".

وقال وزير الخارجية الفرنسي جان-إيف لودريان في بيان إنّ "القرار المتّخذ في هذا الإطار من جانب السلطات الإسرائيلية هو خطوة إيجابية يجب أن تتحوّل إلى إجراء نهائي".

وأضاف أنّ "الأجواء الجديدة التي تشهد عليها هذه القرارات يفترض أن تسمح الآن باستئناف المفاوضات بين الإسرائيليين والفلسطينيين في سبيل إقامة دولتين في إطار القانون الدولي والمعايير المتّفق عليها، وهي الخيار الوحيد لتحقيق سلام عادل ودائم في المنطقة".

وتوصّلت الإمارات العربية المتحدة وإسرائيل الخميس إلى اتفاق "تاريخي" حول تطبيع العلاقات بينهما بوساطة أميركية، هو الأول بين إسرائيل ودولة عربية بعد اتّفاقات السلام الموقّعة مع مصر والأردن والفلسطينيين.

وفي حين قالت أبو ظبي إنّ إسرائيل تعهّدت في الاتفاق ب"التوقّف عن خطة ضمّ أراض فلسطينية"، قال رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتانياهو إنّ مخطّط الضمّ "تأجّل" لكنّه "لم يُلغ".