قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

تحدث الشيخ نواف الأحمد الجابر الصباح عن تسريبات من جهات أمنية تهدف إلى شق الصف الوطني في الكويت، وقال إن البعض يحاول زرع الانقسام والفوضى بالبلاد، مؤكدًا الثقة برئيس مجلس الوزراء للتصدي لذلك.

إيلاف من بيروت: قال نائب أمير الكويت وولي العهد الشيخ نواف الأحمد الجابر الصباح في كلمة له الأحد إن تسريبات من جهات أمنية تهدف إلى شق الصف الوطني، البعض يحاول زرع الانقسام والفوضى بالبلاد.

قال: "ونحن في أدق مراحل التعامل مع تداعيات انتشار كورونا وانهماك أبنائنا الأبطال في تضحياتهم المشهودة بالتعاون مع المخلصين في كافة أجهزة الدولة بجهود مواجهة هذا الوباء الخطير، نشهد بكل الأسف ما يدور في الساحة المحلية مؤخرًا من مظاهر العبث والفوضى والمساس بكيان الوطن ومؤسساته ولا سيما ما يتصل ببدعة التسريبات الأخيرة وما شابها من ممارسات شاذة مرفوضة وتعدٍ على حريات الناس وخصوصياتهم تطال بعض العاملين في مؤسساتنا الأمنية، وما برز من محاولة البعض شق الصف وإثارة الفتن".

أضاف: "أود التنويه على أن هذا الأمر يحظى باهتمامي شخصيًا ومتابعتي لجميع اجراءاته واخضاعه برمته وكافة تفاصيله بيد قضائنا العادل النزيه بعد أن تمت مباشرة الإجراءات القانونية اللازمة في شأنه مشددًا بألا يفلت أي مسيء من العقاب مؤكدًا اعتزازنا بمؤسساتنا الأمنية ورجالها ونسائها المخلصين والتي لن يضيرها ولن ينتقص من قدرها شذوذ البعض الذين سينالون قصاصهم العادل جراء افعالهم الدنيئة، الأمر الذي يستوجب من الجميع التوقف عن تداول مثل هذه المواد الضارة والتي لن يستفيد منها الا أعداء الوطن ومن يسعى لتحقيق مصالح وغايات خاصة على حساب أمن الوطن وأننا على ثقة بأن شعب الكويت الأصيل الذي هو حصن الكويت واساس عزتها ورفعتها يدرك حقائق الأمور ولن تنطلي عليه الاباطيل ويظل حريصا على وطنه وأمنه واستقراره".

تابع نائب أمير الكويت: "لنا وقفه جادة وحازمة لمواجهة هذا الخطر المدمر بكل عزم وقوة وأن محاربة الفساد ليست خيارًا بل هي واجب شرعي واستحقاق دستوري ومسؤولية أخلاقية ومشروع وطني يشترك الجميع في تحمل مسؤوليته".