كاغوشيما: يتجه إعصار شديد القوة السبت الى جنوب غرب اليابان حيث امرت السلطات باجلاء آلاف السكان، محذرة من رياح عاتية مصحوبة بأمطار غزيرة وأمواج عالية.

وارغم الإعصار هايشن السلطات اليابانية على تعليق عمليات البحث عن عشرات البحارة المفقودين اثر غرق سفينة تنقل مواشي في عاصفة اخرى بعد انتشال اثنين من افراد الطاقم. ويتوقع ان يصل هايشن مساء السبت مع رياح سرعتها 290 كلم في الساعة ما يجعل منه عاصفة "عنيفة".

وبعد الظهر كان الاعصار يقترب من اوكيناوا جنوب اليابان ويفترض ان يتجه نحو كيوشو (غرب) مساء الاحد او صباح الاثنين، وفقا للارصاد الجوية.

واعلن يوشيهيسا نكاموتو المسؤول في مصلحة الارصاد الجوية خلال مؤتمر صحافي "هناك خطر هبوب رياح عنيفة وأمطار غزيرة وامواج عالية وعواصف عنيفة". ودعا الى القيام بعمليات اجلاء و"توخي اقصى درجات الحذر".

من جهته، قال المسؤول الحكومي يوهاي تاكامورا خلال المؤتمر "ستقع كارثة، إنه امر مؤكد".

ودعي 4600 شخص في تاروميزو في جزيرة كيوشو الى مغادرة منازلهم بسرعة فيما طلبت السلطات من السكان في مناطق اخرى من الجزيرة الاستعداد للمغادرة. واظهرت صور جنودا يقومون باجلاء عشرات الاشخاص في مروحية عسكرية من مطار كاغوشيما في جزيرة كيوشو.

وتوقعت ساتوشي سوغيموتو وهي مسؤولة أخرى في الارصاد الجوية امواجا عملاقة تحاكي التسونامي. وصرحت للصحافيين "عندما ستعلن الارصاد الجوية حالة الانذار القصوى ستكون الفرصة الاخيرة للهرب".

وفي جزيرة ميناميدايتوجيما شرق اوكيناوا دعي 1300 شخص الى اخلاء منازلهم. وصرح هيديهيتو ايها العضو في الحكومة المحلية لفرانس برس "نطلب من جميع سكان الجزيرة ان يكونوا في حال تأهب قصوى لان الرياح تشتد وقد تصبح اقوى".

تعليق الرحلات الجوية

واعلنت شركة تويوتا لصناعة السيارات تعليق نشاطاتها حتى الاثنين على الاقل في ثلاثة مصانع في كيوشو فيما تدرس شركتا كانون وميتسوبيشي الكتريك اتخاذ خطوات مماثلة.

وعلقت حوالى مئة رحلة وفقا للتلفزيون الياباني الرسمي وتوقفت رحلات القطارات السريعة في غرب الارخبيل. وارغمت العاصفة خفر السواحل اليابانيين على تعليق عمليات البحث عن افراد طاقم سفينة وجهت نداء استغاثة الاربعاء قرب جزيرة امامي اوشيما التي ضربها الاعصار مايساك.

وكان خفر السواحل انقذوا ناجيا ثانيا الجمعة من افراد الطاقم ال43 على متن سفينة "غالف لايفستوك 1" التي كانت تنقل ستة آلاف بقرة. واعلن مسؤول في خفر السواحل "استأنفنا عمليات البحث صباحا بواسطة طائرة".

واضاف "لكن بسبب ارتفاع الموج لا يمكننا ارسال سفن الى الموقع" موضحا أنه يجهل مصير البحارة المفقودين. وصرح المسؤول عن خفر السواحل لفرانس برس "قررنا تعليق كامل عمليتنا".

وكان اغيث ناجٍ أول بعد ظهر الاربعاء وبحار ثانٍ الجمعة. وقالت وزارة الخارجية الفيليبينية ان الناجيين وهما فيليبينيان تواصلا مع أسرتيهما.

ويضم الطاقم 39 فيليبينيا ونيوزيلنديين اثنين واستراليين اثنين. والسفينة التي واجهت في وقت سابق مشاكل تقنية، ابحرت من نابييه في نيوزيلندا متجهة الى ميناء تانغشان الصيني.