قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

دكا: شارك أكثر من مائة ألف شخص في تشييع الزعيم الإسلامي المثير للجدل العلامة شاه أحمد شافي، مؤسس جماعة "حفظة الإسلام" المتشددة، السبت في مدينة شيتاغونغ الساحلية، الواقعة جنوب شرق بنغلادش، وفق ما ذكرت الشرطة.

وقال قائد الشرطة الإقليمية أنور حسين إّن "نحو 150 ألف شخص تجمعوا حول المدرسة (المدرسة القرآنية)"، بينما أفادت الجماعة الإسلامية التي تأسست عام 2010 أن عدد المشيعين كان أكثر من ذلك بكثير.

وتوفي العلامة شاه أحمد شافي، الذي يُعتقد أنه يبلغ من العمر أكثر من مائة عام، في العاصمة دكا، غداة حركة احتجاجية شارك فيها آلاف الطلاب في المدرسة التي كان مسؤولاً عنها لمدة 30 عامًا، مما أجبره على الاستقالة.

في أيار/مايو 2013 ، حشد العلامة شاه أحمد شافي عشرات الآلاف من المتظاهرين للمطالبة بإعدام المدونين الملحدين وإصدار قوانين لمعاقبة التجديف. وقتل نحو خمسين شخصا في صدامات مع الشرطة.

وأشادت رئيسة وزراء بنغلادش شيخة حسينة بدور العلامة شاه أحمد شافي في التوسع الأخير للمدارس القرآنية في البلاد.

ويبلغ عدد سكان بنغلادش 160 مليون نسمة، ويمثل المسلمون 90 بالمئة من السكان.