قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

تعارض كندا عقوبة الإعدام، لذت تنوي الانضمام إلى مجموعة دعم اللجنة الدولية لمناهضة هذه العقوبة، وهي مجموعة تضم 23 دولة تقودها إسبانيا.

مونتريال: أعلنت كندا السبت نيتها الانضمام إلى مجموعة دعم اللجنة الدولية لمناهضة عقوبة الإعدام، وهي مجموعة من 23 دولة بقيادة إسبانيا.

وقال وزير خارجية كندا فرنسوا فيليب شامبين في بيان لمناسبة اليوم العالمي لمناهضة عقوبة الإعدام "نحن نعارض عقوبة الإعدام بثبات، إلى جانب هذه البلدان وأعضاء آخرين في المجتمع الدولي".

واعتبر ان الزيادة في عدد الدول التي تخلت عن عقوبة الإعدام "مشجّعة"، مرحّبًا خصوصا "بالتقدم الأخير الذي أحرزته كازاخستان نحو إلغاء هذه العقوبة".

وأكد مجددا معارضة كندا الحازمة لعقوبة الإعدام، قائلا انها "ممارسة قاسية ولا إنسانية (تشكل) إهانة لحقوق الإنسان إضافة إلى كونها رادعا غير فعال ضد الجريمة".

واللجنة الدولية لمناهضة عقوبة الإعدام هي هيئة مستقلة تدفع نحو وقف عالمي لعقوبة الإعدام وإلغائها في نهاية المطاف. واللجنة مدعومة وممولة من مجموعة تضم 23 دولة، بينها الجزائر وعدد من الدول الأوروبية والأرجنتين والمكسيك والفيليبين وتركيا وتوغو.