قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

قالت وزارة الدفاع الأذربيجانية في بيان أن رغم الهدنة المعلنة، انتهكت القوات المسلحة الأرمينية بشكل فادح الاتفاق الجديد على وقف النار، بقصف مدفعي وهجمات على طول الجبهة.

باكو: اتّهمت أذربيجان الأحد الجيش الأرميني بخرق وقف إطلاق النار الجديد في ناغورني قره باغ، بعد ساعات من دخوله حيز التنفيذ واتهام يريفان باكو أيضاً بعدم احترام الهدنة.

وأعلنت وزارة الدفاع الأذربيجانية في بيان أن "رغم الهدنة المعلنة، انتهكت القوات المسلحة الأرمينية بشكل فادح الاتفاق الجديد"، منددةً بقصف مدفعي وهجمات على طول الجبهة.

وكانت ارمينيا اتهمت الأحد أذربيجان بخرق "الهدنة الإنسانية" في منطقة ناغورني قره باغ المتنازع عليها، عبر إطلاق قذائف مدفعية وصواريخ.

وقالت المتحدثة باسم وزارة الدفاع الأرمينية شوشان ستيبانيان على تويتر، إن "العدو أطلق قذائف مدفعية في الاتجاه الشمالي من الساعة 00,04 إلى 02,45 (20,04 إلى 22,45 بتوقيت غرينتش) وأطلق صواريخ في الاتجاه الجنوبي من الساعة 02,20 إلى 02,45".

وأدى استئناف المعارك قبل ثلاثة أسابيع إلى سقوط مئات القتلى، وشهد النزاع تصعيدا جديدا السبت عقب محاولة أولى فاشلة لوقف إطلاق النار جرت قبل أسبوع برعاية موسكو.

وتوعدت أذربيجان السبت بـ"الانتقام" لمقتل 13 مدنيا في قصف ليلي استهدف مدينة غنجه ثاني مدن البلاد، في تصعيد جديد للنزاع.