قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

إيلاف من أبو ظبي: عمّق المرشح الديمقراطي للرئاسة الأميركية جو بايدن، السبت، الفارق بينه وبين الرئيس الأميركي دونالد ترمب في ولاية جورجيا، مع اقتراب ساعة الحسم في النتخابات الرئاسية الأميركية، بحسب سكاي نيوز عربية.

ويتقدم جو بايدن حاليا على ترمب في ولاية جورجيا بـ7248 صوتا، وذلك بعد فرز 99 بالمئة من الأصوات في الولاية التي تمتلك 16 صوتا في المجمع الانتخابي، وفق ما ذكر مركز إديسون للأبحاث.

وقبل ساعات فقط كان بايدن متقدما على ترامب في ولاية جورجيا، التي لم ينته فيها عد الأصوات بعد، بـ4 آلاف و430 صوتا.

وتعد جورجيا واحدة من الولايات الحاسمة في السباق الانتخابي بين بايدن وترامب، إلى جانب ولايات بنسلفانيا ونيفادا وأريزونا.

وبحسب سكاي نيوز عربية، تشير آخر النتائج إلى تفوق بايدن في هذه الولايات الأربع مع وصول فرز الأصوات إلى مراحله الأخيرة، إلا أن عد الأصوات لا يزال مستمرا حتى اللحظة.

وقال المرشح الديمقراطي جو بايدن، الجمعة، إنه سيفوز برئاسة الولايات المتحدة مع تزايد تقدمه على الرئيس دونالد ترمب في الولايات الحاسمة، على الرغم من إحجام شبكات التلفزيون عن إعلانه الفائز مع استمرار فرز الأصوات.

وقال بايدن: "الأرقام تخبرنا ... إنها قصة واضحة ومقنعة: سنفوز بهذا السباق"، مضيفا أنه هو ونائبته كامالا هاريس التقيا بالفعل مع خبراء مع استعدادهما لدخول البيت الأبيض.