باريس: توفي أكثر من 400 مصاب بكوفيد-19 في الساعات ال24 الاخيرة في فرنسا، غير أنّ عدد المرضى في العناية المركزة انخفض بشكل طفيف لليوم الثاني على التوالي، حسب إحصاءات رسمية نشرت الأربعاء.

وأشارت أرقام هيئة الصحة العامة الفرنسية إلى وفاة 427 شخصا في الساعات ال24 الأخيرة في المستشفيات، ما رفع عدد الوفيات جراء الإصابة بفيروس كورونا المستجد إلى 46,698 منذ بداية الازمة الوبائية في البلاد.

في الأثناء، تراجع الضغط قليلاً على وحدات العناية المركزة حيث يخضع حالياً 4,759 مريضا للعلاج، بينهم 361 جرى استقبالهم في الساعات ال24 الاخيرة.

وهذا اليوم الثاني على التوالي الذي ينخفض خلاله عدد المرضى في وحدات العناية المركزة، إذ كانوا 4,838 الثلاثاء و4,919 الإثنين.

وأحصي الأربعاء 32,811 شخصا يحملون عدوى كوفيد-19 ويعالجون في المستشفيات (أياً كانت درجة خطورة وضعهم)، في مقابل إحصاء رقم قياسي الثلاثاء تمثل ب33,500، وهو رقم لم يسجّل منذ الموجة الوبائية الاولى في الربيع.

ومن المرتقب أن يلقي الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون كلمة الأسبوع المقبل، يعلن فيها مدى تخفيف الإجراءات الوقائية.

مواضيع قد تهمك :