قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

عثر أفراد الشرطة في جزر مارشال على أكبر كمية من المخدرات على الإطلاق في سفينة مهجورة ألقت بها مياه المحيط الهادئ إلى ساحل جزيرة مرجانية صغيرة.

ويُعتقد أن أمواج المحيط الهادئ ربما جرفت السفينة التي كانت قادمة من أمريكا اللاتينية، ويُحتمل أنها تاهت في مياه المحيط لمدة شهور.

وتصل قيمة شحنة الكوكايين التي عثر عليها على متن السفينة، وتزن 649 كيلوجراما (1430 رطلا) إلى نحو 80 مليون دولار أمريكي (61 مليون جنيه إسترليني).

وغالبا ما يتم العثور على مخدرات في سواحل هذا الأرخبيل الواقع في المحيط الهادئ، لكن ما كُشِف النقاب عنه الأسبوع الماضي سجل رقما قياسيا جديدا.

وقالت الشرطة إن المخدرات تم إحراقها يوم الثلاثاء، ماعدا كيسين صغيرين أرسلا إلى إدارة مكافحة المخدرات في الولايات المتحدة من أجل إجراء فحوص عليهما.

وعثر أحد السكان المحليين في جزيرة أيلوك المرجانية على القارب البالغ طوله 5.5 أمتار (18 قدما).

وحاول السكان نقل القارب، لكنهم لم يستطيعوا القيام بذلك بسبب حمولته الزائدة.

وبعد إجراء تحقيقات إضافية، اكتشفوا أكياسا من المخدرات مخفية في جزء من القارب.

وقال ريتشارد هيكسون، المدعي العام في جزر مارشال، إن القارب ربما انحرف عن مساره لأكثر من عام، ويُحتمل أنه جاء من أمريكا الوسطى أو أمريكا الجنوبية.

وغالبا ما تدفع تيارات المحيط الهادئ الحطام باتجاه جزر مارشال، كما أن اكتشاف المخدرات ليس شيئا غير مألوف.

وفي معظم الوقت، يعمد السكان إلى بيع المخدرات بدلا من إبلاغ السلطات عنها.

وتقول السلطات في جزر مارشال إن هذا الأمر يفاقم مشكلة المخدرات، كما إن المستشفيات شهدت ارتفاعا في عدد المرضى الذين عانوا من مضاعفات متعلقة باستهلاك الكوكايين.

وأشاد هيكسون بالسكان المحليين الذين أخطروا السلطات بشأن هذا الاكتشاف الأخير للمخدرات.

وفي عام 2014، عُثِر على رجل في قارب ألقت به مياه المحيط في ساحل جزيرة إيبون المرجانية.

وقال الرجل إنه قضى 13 شهرا تائها في مياه المحيط، مضيفا أنه بقي على قيد الحياة بفضل صيد السمك، والطيور، والسلاحف مستخدما يديه فقط.

وبعد إنقاذه، أجرى باحثون من جامعة هاواي 16 محاكاة بالكمبيوتر على أنماط الانجراف في مياه المحيط من ساحل المكسيك واكتشفوا أن عمليات الانجراف ينتهي بها المطاف إلى جزر مارشال.

وتتكون جزر مارشال، التي يبلغ عدد سكانها 55 ألف نسمة، من سلسلتين من الجزر المرجانية، إضافة إلى أكثر من 1000 جزيرة صغيرة، شمال خط الاستواء في المحيط الهادئ.